مهنيو قطاع انتاج بيض الاستهلاك: 7,2مليون درهم يتكبدها القطاع يوميا.. لهذه الأسباب

حرر بتاريخ من طرف

حكيم شيبوب

طالبت الجمعية الوطنية لمنتجي بيض الاستهلاك،من الحكومة والقطاعات المعنية، بالتدخل العاجل لدعم هذا القطاع الحيوي، وضمان استمرارية سلاسل الانتاج،والتنافسية الانتاجية،بالنظر الخسائر التي تكبدها بفعل غلاء المواد الأولية والاعلاف،وموجة الحر،التي خيمت بظلالها على العديد من المناطق المنتجة.
وقالت الجمعية الوطنية لمنتجي بيض الاستهلاك،في بلاغ لها، إلى أن القطاع المذكور “يعد من أهم سلاسل الإنتاج الفلاحي على المستوى الاقتصادي والاجتماعي”، وأنه منذ حقق نتائج مهمة بفضل مخطط المغرب الأخضر ”عرف تطورا ملموسا واستثمارات هائلة تقدر ب 20 مليار درهم مكنت من خلق 252 ضيعة مرخصة وذات إمكانيات عالية لتربية الدجاج البياض وإنتاج بيض الاستهلاك، وتوفير 25 ألف منصب شغل مباشر و35 ألف منصب شغل غير مباشر من خلال شبكة التسويق والتوزيع وباقي الأنشطة الأخرى.
أبرزت الجمعية الوطنية لمنتجي بيض الاستهلاك أن “وفرة الإنتاج” و”تدني الأسعار”، في ظل ارتفاع أسعار أعلاف الدجاج تعرض قطاع إنتاج بيض الاستهلاك إلى خسارة 7,2 مليون درهم يوميا، أي ما يعادل 6 ملايير درهم في سنتين، وهو ما يهدد القطاع بالإفلاس.
وقالت الجمعية بان “قطاع إنتاج بيض الاستهلاك يعيش حاليا من أزمة خانقة غير مسبوقة تتمثل في وفرة الإنتاج والتدني الكبير في أسعار بيع بيض الاستهلاك بالضيعة حيث يصل أحيانا إلى حد 0,55 درهم للوحدة والتي لا تغطي تكلفة الإنتاج المرتفعة التي تصل إلى 0,95 درهما للوحدة”.

وأفادت أن هذا الوضع يأتي بالتزامن مع ارتفاع أثمنة المواد الأولية التي تدخل في تركيبة أعلاف الدواجن، خاصة الذرة والصوجة، ارتفعت من 3دراهم الى 5,50درهم الكيلوغرام الواحد.

إقرأ أيضاً

التعليقات