بعد تعيين المسعودي على رأس الكتابة العامة لوزارة الشباب: ارتياح كبير في اوساط الشغيلة والفرقاء الاجتماعيين لوزارة بنسعيد.  

حرر بتاريخ من طرف

سمية العابر

خلف قرار المجلس الوزاري المنعقد اليوم بمقر رئاسة الحكومة، والقاضي بتعيين الإطار الإداري مصطفى المسعودي، كاتبا عاما لوزارة الشباب والطفولة، ارتياحا كبيرا داخل اوساط الشغيلة، والاطر الإدارية والتربوية العاملة بقطاع الشباب والطفولة،.
وبحسب مصادر الجريدة، فتعيين مصطفى المسعودي، الذي يعتبر ابن دار الشباب والطفولة، حيث سبق له أن تدرج في مهام المسؤولية، كان اخرها مديرية الموارد البشرية بوزارةالشباب والطفولة،يعتبر رجل التوافقات الصعبة، والحكامة الجيدة، من خلال مقاربات العديد من الملفات المهنية والاجتماعية والإدارية، خاصة تلك التي لها علاقة بتنزيل المشروع الملكي للنموذج التنموي الجديد،
وفي نفس السياق تقاطرعلى الكاتب العام الجديد للوزارة، سيل من رسائل التهنئة،بهذا التعيين الجديد،وفي مقدمة المهنئين القيادي النقابي احمد بلفاطمي،الكاتب العام الوطني لاتحاد النقابات الوطنية لوزارة الشباب والثقافة والتواصل، التابعة للاتحاد العام للشغالين بالمغرب،والذي بعث برسالة تهنئة المسؤول الجديد على راس الكتابة العامة لذات الوزارة،على اثر الثقة التي حظي بها المسعودي من طرف الوزير الوصي على القطاع، ورئيسة الحكومة عزيز أخنوش، الذي صادق على قرار التعيين في هذا المنصب .

إقرأ أيضاً

التعليقات