بعد ازيد من20سنة من تجميد معاشها الشهري: الجمعية الوطنية للمتقاعدين،تطالب برفع الغبن و”الحكرة”عن منخرطيها.

بعد ازيد من20سنة من تجميد معاشها الشهري: الجمعية الوطنية للمتقاعدين،تطالب برفع الغبن و”الحكرة”عن منخرطيها.

- ‎فيفي الواجهة, مجتمع
335
6

محمد معاد

نظمت الجمعيةالوطنية للمتقاعدات والمتقاعدين بالمغرب، بني ملال، مؤخرا،لقاءا تواصليا بالغرفة الفلاحية،بمدينة بني ملال، بحضور اعضاء المكتبين الوطني والجنوب بذات المدينة،وفعاليات نقابية وحقوقية،وجمعوية،فضلاعن مندوب الصندوق المغربي للتقاعد، وممثل لمؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية.لاسرة التربية والتكوين.
وخلال كلمته،بهءه اامناسبة قال الحسين دحو، رئيس الجمعية الجهوية للجمعية الوطنية للمتقاعدات والمتقاعدين بالمغرب، بهة بني ملال خنيفرة ازيلال،أن هذا اللقاء التواصلي، كأول نشاط بعد سنتين من التأجيل، بسبب جائحة كورونا.ياتي في سياق تذكير الحكومة الجديدة،التي وعدت المغاربة بالدولة الاجتماعية،بالملف المطلبي،لشريحة عريضة من للمتقاعدات والمتقاعدين،وحقوقهم المطلبية المشروعة،بالنظر للظروف الاجتماعية القاسية،التي تعيشها هذه الشريحة الاجتماعية،في ظل غلاء المعيشة،وغلاء الاسعار، وتفاقم اوضاعها الصحية المتميزة بالهشاشة والمتخنة بالامراض المزمنة،مذكرا بان الأغلبية الساحقة من هذه الشريحة،اصبحت لاتفكر في وسائل الترفيه،وكماليات العيش،بقدر مااضحت تعيش في دوامة يومية،بين العيادات الطبية،ومقرات الصيدليات،مما يستدعي من الحكومة الحالية،الالتفات الى هذه الفئات الاجتماعية، والاستجابةلمطالبها المشروعة،والتي تدخل في إطار المشروع الملكي الطموح المتعلق بمشروع الحماية الاجتماعية.
وفي نفس السياق،استعرض احمدمباركي رئيس الجامعة الوطنية لجمعيات المتقاعدات والمتقاعدين، في مداخلته ،اهم النقط العالقة في الملف المطلبي للمتقاعدين والمسنين، مؤكدا أن هذه الشريحة “تعيش الغبن والاقصاء، وأن معاشها لم يتحرك منذ أزيد من 20 سنة، أي منذ حكومة الراحل عبد الرحمن اليوسفي، رغم ارتفاع متطلبات الحياة وتكلفتها”، وقال امباركي إن النموذج التنموي في تقريره، لم يشر أبدا إلى فئة المتقاعدين والمسنين، رغم تضحياتها الجسيمة من أجل نهضة المجتمع المغربي، وارتقاء الوطن، متسائلا كم سيعيش هذا المتقاعد.اذا لم ينصف في حياته،على اعتبار انه يعيل اسرةمتكاملة،بضروريات العيش،ومتطلبات الحياة الكريمة، تتوقف في مطالبها وحاجياتها،على المدخول البسيط لرب الأسرة المتقاعد؟
الى ذلك طالب امباركي في ختام مداخلته، بضرورة توفير أندية للأنشطة الترفيهية، والصحية والاجتماعية، على غرار باقي المسنين والمتقاعدين في باقي القطاعات الأخرى والبلدان الجاورة، بالاضافة الى الاعفاء الكلي من الضرأئب بكل اشكالها، وغيرها من المطالب المسطرة في الملف المطلبي لذات الجمعية.
وتجدر الإشارة إلى أن جمعيات المتقاعدين والمتقاعدات تأسست سنة 2006، ولها فروعها المحلية والجهوية بكل التراب الوطني، وتضم 18 قطاعا، منها الفوسفاط والتربية والتعليم، ومنخرطين ومنخرطات من المتقاعدين المدنيين والعسكريين.

Facebook Comments

يمكنك ايضا ان تقرأ

مراكش.. المدينة التي توقف فيها الزمن

مراكش/ نورالدين بازين بينما تنطلق المدن المغربية الكبرى