نقابيون يتهمون مؤسسة العمران مراكش بتسليط سيف العقاب على المستخدمين

حرر بتاريخ من طرف

كلامكم

كشف المكتب الجهوي لنقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، الوضعية الغير سليمة التي يعاني منها مجموعة من المستخدمين التابعين لشركة العمران بمراكش .

وندد المكتب الجهوي باستمرار التضييق على العمل النقابي ونهج سياسة تكميم الافواه و تسليط سيف العقاب على كل صوت حر ونزيه، وذلك بطرد عضو من المكتب المحلي و الضغط على باقي الأعضاء الذي أدى إلى استقالة بعضهم من الاتحاد العام للشغالين بالمغرب.

    واستنكر المكتب النقابي في بيان له توصلت كلامكم بنسخة منه،  الأوضاع المزرية التي وصلت إليها الشركة باستمرار نهج سياسة طرد المسؤولين بالعمران مراكش-آسفي، حيث بعد طرد ثلاثة مستخدمين سنة 2020، تم طرد أربعة مسؤولين الذين يشهد لهم بالنزاهة والكفاءة، ليس فقط داخل الشركة، بل على مستوى مدينة مراكش.

إقرأ أيضاً

التعليقات

Leave a Reply