ساكنة دوار ايشو بالشويطر جماعة غمات تطالب بالسكن اللائق وتحمل السلطات مسؤولية عواقب تشريد للساكنة

ساكنة دوار ايشو بالشويطر جماعة غمات تطالب بالسكن اللائق وتحمل السلطات مسؤولية عواقب تشريد للساكنة

- ‎فيمجتمع
228
6

 

خرج صباح اليوم الخميس ، العشرات من ساكنة دوار إيشو بالشويطر جماعة وقيادة سيدي عبد الله غياث،إقليم الحوز،في مسيرة احتجاجية نحو ولاية مراكش متشبتين برفضهم عملية الترحيل من مساكنهم نحو بقعة أرضية خصصت لهذا الغرض تقع بمحاذاة وادي أغمات.
المحتجون طالبوا بإعادة الهيكلة الدوار، ورفضوا شروط الترحيل التي قالوا أنها تخدم مصالح شركة “اليانس دارنا” التي ستتحصل الوعاء العقاري للدوار.


وتقضي عملية الترحيل بهدم المنازل مقابل بقعة أرضية خالية ، مما يعني تشريد الساكنة وخلق ازمة اجتماعية .
كما رفع المحتجون لافتات تندد بالسماسرة الذين يحاولون بشتى الطرق حث السكان على الهدم مستعملين أساليب الترهيب تارة والترغيب تارة أخرى .كما يستنكر المحتجون تغييبهم وعدم إشراكهم في الحوار مع المنعش العقاري(أليانس ألدارنا) .


واعتبرت الجمعية المغربية لحقوق الانسان فرع المنارة مراكش ،  الحق في السكن اللائق حقا ثابثا مكفولا بموجب العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية غلذي تعد الدولة طرفا فيه، كما انه بموجب تعاليق اللجن الاممية والمقرر المعني بالسكن اللائق فانه لا يجوز تشريد السكان وان اية عملية ترحيل لا تتم الا عبر ايجاد بدائل تضمن الحق في السكن؛
وشددت على ضمان حق ساكنة ايشو في السكن وضمان كافة حقوقهم الاجتماعية؛ مطالبة السلطات الى تحمل مسؤولياتها في ضمان حقوق الساكنة ، والتصدي للمضاربين العقاريين والسماسرة؛ و باشراك الساكنة في اي حوار مع المنعش العقاري للوصول الى تسوية مبنية على قواعد العدل والانصاف وضمان الحقوق الاجتماعية للمواطنات والمواطنين ، وان تعمل مؤسسات الدولة على توفير كافة الشروط والضمانات لضمان تلك الحقوق وفي مقدمتها الحق في السكن اللائق.

 

Facebook Comments

يمكنك ايضا ان تقرأ

بعد الجدل حول انتخاب الأمين العام للحزب..حزب البام أمام 2 سيناريوهات للخروج من الأزمة

نورالدين بازين فاقم الجدل الدائرة حاليا بحزب الأصالة