البرلماني بن الطالب يقترح حلولا جذرية وقيمة للنهوض بالقطاع الفلاحي

 

 

طالب الحبيب بن الطالب المستشار البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة، اليوم الثلاثاء 18 يونيو 2019 خلال الجلسة الشفاهية لمجلس المستشارين، (طالب) وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات بالكشف عن التدابير والإجراءات المتخذة لتقييم حصيلة الموسم الفلاحي الحالي وتسويقه.

وأوضح المستشار البرلماني بن الطالب أن لقاءات مراكش وبوزنيقة شكلتا مناسبة لتثمين المقاربة المعتمدة من قبل وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، في مجال الإسثتمار من خلال تنزيل مخطط المغرب الأخضر من أجل تطوير القطاع الفلاحي الوطني، مؤكدا أنه في العديد من الأحيان تم تجاوز النتائج المسطرة.

وفي السياق الذاته، أشار بن الطالب إلى أنه يجب المرور إلى المرحلة الثانية وهي تسويق المنتوج الفلاحي وتثمنيه وتسريع الصناعة الغذائية، وإعطاء انطلاقة سريعة لجيل جديد من الإسثتمارات تخص الإنتاج والتجميع الفلاحي والتحويل والتلفيف والتجميع، وملائمة العرض مع الطلب وتنظيم السوق الداخلي، وفتح أسواق جديدة أسيوية وألمانية وإفريقية في إطار نظامي.

وختم المستشار البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة تعقيبه على جواب وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، بضرورة دعم تنافسية الإنتاج وتحسين العرض المائي وتخفيض الكلفة المائية، وتمويل خاص للطاقة الشمسية، وذلك من أجل ضمان استمرار إزدهار القطاع الفلاحي وفق الرؤية الملكية، التي تدعو إلى تقوية الطبقة الفلاحية الوسطى لتعزيز المكاسب المحققة في القطاع الفلاحي باعتباره قطاعا مدرا للدخل ومحفزا لسوق للشغل وقاطرة للتنمية الإقتصادية والإجتماعية.
إبراهيم الصبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *