ملف مقتل الناشط الامازيغي عمر خالق الملقب ( بايزم ) يعرض من جديد في جلسة اخرى بمحكمة الاستئناف بمراكش

 

أجلت للمرة الثانية على التوالي غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بمراكش بتاريخ 16 يناير 2018 محاكمة 15 طالبا صحراويا إلى غاية 12 فبراير 2018 .
وقد سبق لغرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمراكش ، ان اصدرت حكمها بتاريخ 6 يوليوز 2017 أحكاما تتراوح ما بين 10 سنوات سجنا نافذة على 04 طلبة ، و يتعلق الأمر بكل من : ” البر الكنتاوي ” و ” عبد المولى الحافيظي “و ” محمد دادا ” و ” عزيز الواحيدي ” .

و الحكم ب 03 سنوات سجنا نافذة على 11 طالبا ، و يتعلق الأمر بكل من : محمد الركيبي  و حمزة الرامي  و  إبراهيم المسييح  و  السالك بابير  و  أحمد اباعلي  و  مصطفى بوركعة  و عمر العجنة  و  عمر بيجنى  و  الوافي الواكاري  و ناصر أمنكور  و عالي الشرقي .

كما سبق لنفس هيئة المحكمة أن أصدرت أحكاما بالبراءة في ذات القضية في ملفين منفصلين لفائدة الطالبين مصطفى حميدات و لغضف لكان  ، اللذين غادرا السجن بعد قضائهما بعض الشهور به رهن الاعتقال.
وتعود فصول المتابعة الى وفاة عمر خالق يوم 27 يناير 2016، بمستشفى محمد السادس بمراكش متأثرا بجراحه ، بعدما كان قد أصيب بعدة طعنات عقب ما يسمى احداث الحرم الجامعي القاضي عياض يوم 23 يناير 2016، وهي احداث التي عرفت مواجهة بين طلبة صحراويين وطلبة امازيغيين .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *