المحامي سفيان بنلمقدم يفجرها: المنصوري غرر بي و استعملني في تحقيق مآربه الشخصية و مازلت متشبثا بحزب التقدم و الإشتراكية

0 216

في تطور مثير للأحداث، اتهم المحامي سفيان بنلمقدم منسق قطاع المحامين لحزب التقدم والاشتراكية بمراكش، الكاتب الجهوي السابق للحزب أحمد المنصوري بالتغرير به و بمناضلين و مناضلات بالفرع الإقليمي لحزب التقدم و الإشتراكية، مشيرا بان من يخالف توجهه كان “مصيره الطرد و الإقصاء من صفوف المناضلين بالحزب”.

و قال بلمقدم في رسالة نقد ذاتي وجهها إلى الأمين العام و أعضاء الديوان السياسي لحزب الكتاب: “كنت من بين المناضلين في صفوف حزب التقدم و الإشتراكية بمراكش الذين غرر بهم من طرف الكاتب الجهوي المستقيل، و مورس على شخصي جميع أنواع الضغط المعنوي”. مضيفا: “تمكن من إستدراجي مع بعض الرفاق و الرفيقات لبضعة أيام لم تتجاوز أسبوعين لحزب أخر مخالفا لمبادئنا و أفكارنا، لم نلتحق به لا واقعيا و لا قانونيا بل كان حضورنا جسدا لا غير لارتباطنا بحزبنا التقدم و الإشتراكية وجدانيا و تشبثنا بمبادئه و أفكاره”.

و تابع بلمقدم: “بعد تفكير عميق و تحليل للوقائع و الأحداث اكتشفت أنني كنت أداة استعملها الكاتب الجهوي المستقيل في تحقيق مآربه الشخصية”. قبل أن يختم قائلا: “بما ان نقد الذات يجعلنا نتعلم من أخطائنا و تجنبها و تصويبها، فإنني أتقدم بهذا النقد الذاتي و اعلن تشبثي بحزب التقدم و الإشتراكية”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.