السلطة المحلية بمنطقة المنارة تقود حملةواسعة لتحرير الملك العام.. متى يأتي الدور على منطقة جليز ..

0 284

المراسل

 شنت السلطات المحلية يوم أمس السبت 26 شتنبر الجاري، برئاسة باشا منطقة المنارة وقائد الملحقة الإدارية معطى الله مدعومين بأعوان السلطة وعناصر القوات المساعدة وبالاليات (جرافة وشاحنة تحميل كبيرتي الحجم) ،حملة واسعة من أجل إخلاء المحلات والبقع الأرضية المتواجدة بدوار أيت السي، التي يتم استغلالها بشكل عشوائي كمواقف للسيارات والدراجات نظرا لما تشكله كنقط سوداء على الجوانب الأمنية والصحية للمنطقة.

وعرفت العملية كذلك تحرير مجموعة من المحاضر في حق المخالفين واقتياد أربعة اشخاص حاولوا عرقلة أشغال السلطة إلى الدائرة الأمنية الثانية عشرة .

وبحسب مصادر الجريدة،فباشوية منطقة المنارة والملحقات الادارية التابعة لها عاقدة العزم ، على استمرار هذه الحملة النوعية في الايام المقبلة،بهدف تحرير كل اشكال الاحتلالات العشوائية للملك العام،على مستوى النفوذ الاداري للمنطقة الحضريةالمنارة، والتي خلفت ارتياحا كبيرا داخل اوساط الساكنة وجمعيات المجتمع المدني المهتمة بالشان المحلي للمدينة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.