سنة حبسا نافذا لإمراة من سيدي عبد الله غيات أساءت لنقيب المحامين بمراكش في فيديوهات على اليوتيوب

0 283

سنة حبسا نافذا هي العقوبة التي أقرتها، اليوم الاثنين فاتح يونيو الجاري المحكمة الابتدائية بمراكش، في حق إمراة من جماعة سيدي عبد الله غياث أساءت وسبت نقيب هيئة المحامين مولاى سليمان العمراني، عبر شريط فيديو بوسائط التواصل الاجتماعي، ابتغت من ورائه التشفي في نقيب محامي مدينة الرجال السبعة بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد الذي تعافى منه قبل أسابيع.

وخلف مضمون الفيديوهات التي نشرتها الإمراة المذكورة الكثير من الاستياء والتذمر في صفوف محامي ومحاميات المدينة وقضاة المحكمة الابتدائية بمراكش، الذين لم يسلم بعضهم من اتهاماتها الخطيرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.