أمزازي يدعو المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بالحوز إلى اتخاذ تدابير استباقية لمواجهة الاضطرابات المناخية

0 251

عجلت موجة الصقيع القاسية التي يعرفها إقليم الحوز بدعوة وزير التربية الوطنية، سعيد أمزازي، الدير الإقليمي لوزارته بالإقليم، إلى التعامل الجدي والفوري مع النشرات الإنذارية الخاصة بحالة الطقس، مع اتخاذ تدابير استباقية لمواجهة الاضطرابات المناخية.

وفي مراسلة وجهها أمزازي إلى المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بالحوز، شدد أمزازي على وجوب تفعيل التوجيهات الواردة في المذكرة رقم “134×18″، بناء على الاجتماع الذي عقدته وزارة الداخلية، يوم الجمعة الفارط، لتدارس التدابير والإجراءات على مستوى كل قطاع وزاري.

المسؤول الحكومي أكد ضمن مراسلته على ضرورة توفير التدفئة بجميع المؤسسات التعليمية، والأخذ بعين الاعتبار خبرة المصالح الخارجية للمندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر، داعيا الأكاديميات والمديريات الإقليمية إلى العمل على التنسيق مع السلطات على المستوى الجهوي والإقليمي والمصالح الأمنية والدرك الملكي، إلى جانب تغطية جميع الأقاليم المعنية بالإجراءات اللازمة لمواجهة مخاطر التقلبات المناخية.

و إلى جانب إقليم الحوز، يتعلق الامر بحسب الوثيقة ذاتها بـ26 إقليما أخر، وهي: الحسيمة، أزيلال، بني ملال، بركان، بولمان، شفشاون، شيشاوة، اشتوكة آيت باها، الحاجب، الرشيدية، فجيج، جرسيف، إفران، جرادة، الخميسات، خنيفرة، ميدلت، ورزازات، وجدة، صفرو، تاونات، تاوريرت، تارودانت، تازة، تنغير، وزاكورة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.