قطاع الطبقة المخملية في نمو متسارع..عن ازدياد أندية الأغنياء

قطاع الطبقة المخملية في نمو متسارع..عن ازدياد أندية الأغنياء

- ‎فيبلاحدود, في الواجهة
307
6

 

 

شاعت مؤخرًا فكرة الأندية الخاصة بالأثرياء والتي تقدم لهم تجارب خاصة، مثل: الطعام، أماكن استرخاء، صالات رياضية وغيرها، بالإضافة لشعور التميز والحصرية الذي يعيشه رواد هذه الأندية خلف الأسوار.

مميزات الأندية..

اعتاد الأثرياء إظهار ملامح ثرائهم من خلال اللباس والسيارة والسكن وغيرها، وعادة ما تكون هذه الطرق مادية، ولكن توجد طرق غير مادية كذلك، مثل: التجارب المخصصة للأثرياء أو تجارب صناعة اليوم كما تسميها جيمي انتربرايز مؤسسة Core Club.

وهذه الأندية هي أحد تجارب صناعة اليوم حيث يجتمع أصحاب الطبقة المخملية مع بعضهم البعض ليعيشوا تميزهم الخاص.

هوس التميز..

أجرى المكتب الوطني للأبحاث في أمريكا NBER تجربة على مجموعة من الأشخاص لقياس مدى هوسهم بالتميز إن صح التعبير، حيث جعلوا هؤلاء المجموعة يزايدون على قمصان ومنتجات فنية معينة، وعندما تم استبعاد بعض الأعضاء بشكل عشوائي من المزايدة لوحظت زيادة في رغبة الشراء بنسبة ٥٠٪؜ إلى ٦٠٪؜ لديهم. بمعنى آخر بسبب تحديد عدد المزايدين أصبحت الرغبة لديهم أكبر.

الصورة الكبرى..

تلعب هذه الأندية على وتر التميز لدى البشر وهذا ما تقدمه للمشتركين لديها، حيث أن المعيار هنا ليس الخدمات التي تقدمها، بل الشعور والمحيط الذي تخلقه لهؤلاء الأثرياء.

المصادر

Facebook Comments

يمكنك ايضا ان تقرأ

اصابة شخص بحروق بمادة ” الدوليو “في ظروف غامضة بمراكش

كلامكم أفادت مصادر كلامكم ،  ليلة اليوم الثلاثاء،