إعداد منصة للسكن لإعادة إيواء العشرات من سكان جماعة أزكور

إعداد منصة للسكن لإعادة إيواء العشرات من سكان جماعة أزكور

- ‎فيآخر ساعة, في الواجهة, مجتمع
197
6

قامت مؤسسة محمد الخامس للتضامن بإعداد منصة للسكن لإعادة إيواء ساكنة دوار تولكين المتواجد على علو 1700 متر التابع للجماعة القروية أزكور بإقليم الحوز المتضررة من زلزال 8 شتنبر الماضي.

وتأتي هذه المبادرة التضامنية الجديدة التي أطلقتها المؤسسة اليوم الأربعاء بتعاون مع مجموعة “رونو” المغرب، في إطار التدخلات الميدانية التي تقوم بها مؤسسة محمد الخامس للتضامن لفائدة ساكنة الدواوير المتضررة من الزلزال.

وتندرج هذه المبادرة الإنسانية في إطار الزخم التضامني مع ساكنة المناطق المتضررة من الزلزال الذي ضرب إقليم الحوز وعددا من مناطق المملكة، وتروم توفير سكن آمن ومستدام لفائدة الأسر المتضررة.

ويتعلق الأمر بتسليم 44 مسكن وهي عبارة عن حاويات للنقل البحري تم تحويلها إلى مساكن وتجهيزها بالأفرشة ومستلزمات المطبخ ومواد التنظيف، لحوالي 220 شخصا ضمنهم 12 أرملة و14 من الأشخاص المسنين وعائلات مع أشخاص يعانون من الإعاقة، فضلا عن توفير 4 مرافق صحية وتجهيز قسمين للتعليم الأولي داخل المدرسة الابتدائية بالدوار الذي يعاني من صعوبة المسالك.

وأوضحت سعاد بولويز، مديرة مشاريع بمؤسسة محمد الخامس للتضامن، في تصريح للصحافة، أن هذه المبادرة التي أطلقتها المؤسسة بدوار تولكين تأتي في إطار التدخلات الميدانية المتواصلة التي تقوم بها المؤسسة، مضيفة أن هذه المبادرة تروم توفير منصة للسكن لفائدة الأسر الأكثر هشاشة بالدوار (حوالي 45 كيلومترا عن أمزميز).

وأضافت أن المؤسسة تمكنت في إطار الشراكة مع باقي المتدخلين وشركائها من توفير وتجهيز هذه المساكن بكل المستلزمات الضرورية لتوفير كل ظروف الراحة للساكنة المستهدفة وذلك تنفيذا للتعليمات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس الذي أعطى تعليماته السامية منذ وقوع الزلزال بتوفير احتياجات الساكنة المتضررة.

وذكرت بولويز، بأن مؤسسة محمد الخامس للتضامن سبق وأن قامت بتعاون مع مؤسسات شريكة أخرى، بمبادرات مماثلة شملت على الخصوص، جماعة ثلاث نيعقوب.

من جانبه، أوضح المدير العام لمجموعة “رونو” المغرب، محمد بشيري، في تصريح مماثل، أن هذه المبادرة تشمل تحويل 50 حاوية للنقل البحري إلى مساكن عملية ومستدامة مع مرافق صحية وقاعات دراسية وذلك بشراكة أيضا مع مؤسسة “س إ م س ج م ” وشبكة موردي المنظومة الصناعية لمجموعة “رونو” المغرب.

وأضاف أن عملية التحويل تمت في مصنع المجموعة بطنجة واستغرقت ما يقرب من 6000 ساعة عمل وشارك فيها أكثر من 50 من العاملين في المجموعة، بمساهمة ثماني شركات متخصصة قدمت خبراتها لتنفيذ مختلف مراحل المشروع، مشيرا إلى أن هذه المبادرة تعكس التزام مجموعة ومؤسسة “رونو” المغرب تجاه الساكنة المتضررة من الزلزال.

وعبر عدد من المستفيدين، عن سعادتهم بهذه المبادرة التي من شأنها توفير ظروف إيواء ملائمة لهم إثر تضرر مساكنهم جراء الزلزال، معربين عن شكرهم لمؤسسة محمد الخامس للتضامن على ما تبذله من جهود متواصلة بتعاون وثيق مع السلطات المحلية، من أجل تقديم الدعم والمساعدة للساكنة المتضررة.

كما أعربوا عن عميق امتنانهم لصاحب الجلالة الملك محمد السادس على ما يوليه جلالته من عناية سامية واهتمام خاص لساكنة المناطق المتضررة من زلزال الحوز.

وبالموازاة مع هذه المبادرة سيتم تنظيم حملة طبية لتشخيص حالات ضعف البصر لدى جميع التلاميذ المتمدرسين وسيتم التكفل بحالاتهم على مستوى الوحدات الطبية المتنقلة التابعة لمؤسسة محمد الخامس للتضامن بأمزميز.

Facebook Comments

يمكنك ايضا ان تقرأ

الجهود القيادية للملك محمد السادس في مواجهة تداعيات زلزال الحوز.. دور القيادة الرشيدة في تخفيف آثار الكارثة وتقديم الدعم للمتضررين

زلزال الحوز الذي وقع في الثامن من شهر