انطلاق عدد من البرامج المتعلقة بتأهيل الغابات وتهيئة الأحواض المائية بإقليمي الحوز وشيشاوة

انطلاق عدد من البرامج المتعلقة بتأهيل الغابات وتهيئة الأحواض المائية بإقليمي الحوز وشيشاوة

كلامكم

تم أمس الخميس بإقليمي الحوز وشيشاوة، إعطاء إنطلاقة عدد من البرامج المتعلقة بتأهيل الغابات وتهيئة الأحواض المائية وتهيئة المنتزه الوطني لتوبقال وتثمينه، والبرنامج الاستعجالي لإمداد سكان المناطق المتضررة بحطب التدفئة، وتوزيع الأفرنة المحسنة.

وتندرج هذه المشاريع التي أعطى انطلاقتها المدير العام للوكالة الوطنية للمياه والغابات، عبد الرحيم هومي، بحضور ممثلي السلطات المحلية والمنتخبين، في إطار إعادة بناء وتأهيل المناطق المتضررة من زلزال الحوز، وذلك تنفيذا للتعليمات الملكية.

وأبرز هومي، في تصريح للصحافة بالمناسة، أن برنامج تأهيل الغابات وتهيئة الأحواض المائية بالمناطق المتضررة بأقاليم الحوز وشيشاوة وتارودانت وورزازات وأزيلال، الذي يمتد من سنة 2024 إلى سنة 2028، بغلاف مالي يبلغ حوالي 2.7 مليار درهم، يهدف إلى تهيئة الأحواض المائية وتعزيز البنيات التحتية والمساهمة في التنمية البشرية وتطوير الأنشطة الاقتصادية في هذه المناطق الجبلية، التي تتميز بساكنة أغلبيتها قروية تزاول أنشطة مرتبطة بالمجال الطبيعي.

وأضاف أن البرنامج الاستعجالي لتوزيع الأفرنة المحسنة، يهدف إلى توزيع أفرنة على 5800 عائلة تتوزع على 191 دوارا ب 38 جماعة ترابية على مستوى أقاليم الحوز وشيشاوة وتارودانت، إلى جانب إمداد سكان المناطق المتضررة بحطب التدفئة (تعبئة 10.000 طن من الحطب).

من جانبه، أشار المدير الجهوي لمديرية المياه والغابات بجهة مراكش آسفي، عبد العزيز حجاجي، إلى أن برنامج الوكالة الوطنية للمياه والغابات سيشمل 19 حوضا مائيا أولويا تمتد على مساحة 2.4 مليون هكتار بالمجال الترابي لأربع جهات.

وأضاف أن برنامج تهيئة المنتزه الوطني لتوبقال وتثمينه، الذي يدخل في إطار مشروع شراكة بين المؤسسات العمومية والجماعات الترابية والقطاع الخاص، يسعى إلى إنجاز مشاريع لصيانة وإعادة تأهيل “المنطقة المركزية” للمنتزه الوطني لتوبقال والمساهمة في الرفع من الجاذبية السياحية لهذه المناطق وتطوير مهن وخدمات جديدة متعلقة بالمجال الطبيعي، وكذا تأهيل النظم الغابوية والمحافظة عليها وتثمينها.

تجدر الإشارة إلى أنه في إطار المقاربة الجديدة لتقسيم المنتزهات الوطنية التي جاءت بها استراتيجية “غابات المغرب 2020-2030″، تخصص “المنطقة المركزية” لكل منتزه، للمحافظة على الموارد الطبيعية وحمايتها، أما “المنطقة المحيطة” فتشمل مرافق الضيافة والأنشطة السياحية.

Facebook Comments

يمكنك ايضا ان تقرأ

الحكومة تقرر رسميا زياة 10 دراهم في سعر البوطا الكبيرة ابتداء من يوم غذ الاثنين..

كلامكم أفادت مديرية المنافسة والأسعار والمقاصة بوزارة الاقتصاد