المسكين ليه الله.. الغلاء يهيمن على أسواق الأضاحي بإقليم الحوز

 المسكين ليه الله.. الغلاء يهيمن على أسواق الأضاحي بإقليم الحوز

- ‎فيفي الواجهة, مجتمع
196
6

علاء كعيد

تعرف أسواق أضاحي العيد بإقليم الحوز وفرة في العرض مع غلاء في الأثمان، بزيادة تتراوح ما بين 500 و 1500 درهم في الرأس الواحد مقارنة بأسعار سوق العام الماضي. وأكد “كسّابة” أن ضعف إقبال المواطن على الشراء هي السمة الغالبة على سوق أضاحي العيد هذه السنة.

وتتراوح رؤوس الأضاحي المعروضة بأسواق الإقليم بين ألفي و400 درهم ونحو 5 آلاف درهم، حسب الأحجام والسلالات.

وأكد أحد المواطنين بأن المواطن “يسمع بوفرة رؤوس الأضاحي ويتوقّع أثمانا أرخص قبل أن يصطدم بالأسعار الحقيقية التي لم تسمح مصاريف الإنتاج بأن تتأثر بمبدأ العرض والطلب”، وهو ما يفسّر، حسبه، استمرار الغلاء رغم أن العرض يفوق الطلب.

مواطنون باحثون عن فرص لاقتناء أضاحي العيد بأثمان مناسبة قالوا إنهم بعد جولات في عدة أسواق بالمنطقة توصّلوا إلى أن لـ”الشنّاقة” (المضاربون) كان لهم دور كبير أيضاً في غلاء أسعار الأضاحي، قائلين: “البيعة وشرية الثانية والثالثة معلوم غادي تكون غالية”، في إشارة إلى أن أضاحي العيد تنتقل بين أكثر من بائع ومشتر قبل اقتنائها من طرف الزبون.

Facebook Comments

يمكنك ايضا ان تقرأ

دارمانان يشيد بالتعاون الأمني المتميز بين فرنسا والمغرب

كلامكم اأشاد وزير الداخلية وما وراء البحار الفرنسي،