فيديو. ” التبوريدة ” تجمع فرقاء سياسيين بجماعة واحة سيدي ابراهيم بمراكش

فيديو. ” التبوريدة ” تجمع فرقاء سياسيين بجماعة واحة سيدي ابراهيم بمراكش

 

تحت شعار ” التبوريدة ترات تقافي لامادي” احتضنت جماعة واحة سيدي ابراهيم بمدينة مراكش فعاليات الإقصائيات الجهوية للتبوريدة، اليوم الخميس 02 مارس 2023 بمحرك بلعكيد الجاري . وقد تأهل الفرق الفائزة للمشاركة في نهاية جائزة الحسن الثاني التي ستنظم بدار السلام شهر يونيو المقبل.

وقد حضر لهذه الاحتفالية إلى جانب رئيس جماعة واحة سيدي ابراهيم محمد شقيق، كل من الكاتب المحلي لحزب البام بجماعة السعادة عبد الرحيم الهواري ورئيس جماعة تامنصورت رضوان عمار ورئيس جماعة الويدان عبد الله الناجي ومنتخبون من الجماعات المجاورة وفعاليات وشخصيات مهمة.

وعرفت هذه المسابقة التي تنظمها الشركة الملكية لتشجيع الفرس كل سنة، بشراكة مع الجامعة الملكية للفروسية، مشاركة ما يناهز 300 فرقة في مرحلة الإقصائية التي تجرى بالجهات الـ12 للمملكة.

وتجري هذه المسابقات، على ثلاث مراحل كبرى، الأولى مسابقات جهوية: تنظم في جميع جهات المملكة، ثم مسابقات بين جهوية، الاولى تخص المطقة الجنوبية والتانية تخص المنطقة الوسطى، و الثالثة تخص المنطقة الشمالية، قبل أن تتمكن الفرق الأفضل المتأهلة عن المسابقات البين-جهوية من المشاركة في نهاية جائزة الحسن الثاني بدار السلام . وترجع فنون الفروسية المغربية التقليدية أو “التّبُوريدَة” إلى القرن الخامس عشر الميلادي، وتعود تسميتها إلى البارود الذي تطلقه البنادق أثناء الاستعراض، وهي عبارة عن مجموعة من الطقوس الاحتفالية المؤسسة على أصول وقواعد عريقة جدا في أغلب المناطق المغربية، وخصوصا في المناطق ذات الطابع البدوي.

وتتعدد المناسبات التي يحتفل بها المغاربة والتي تتخللها عروض من فن “التبوريدة” مثل حفلات الأعراس والمواسم والعقيقة والختان. وتمثل هذه الوصلات الفنية المغرقة في الرمزية اختزالا للطقوس الكرنفالية والفلكلورية التي ينسجم فيها اللباس مع الغناء والرقص والفروسية والأضحية والنار في سياق متناغم.

Facebook Comments

يمكنك ايضا ان تقرأ

حريق محل للصناعة التقليدية بفندق الغسال بمراكش

كلامكم اندلع حريق بمحل الصناعة التقليدية بفندق الغسال