قياديو الإتحاد الدستوري، يجمعون على استمرار ساجد على كرسي الأمانة العامة للحزب.

قياديو الإتحاد الدستوري، يجمعون على استمرار ساجد على كرسي الأمانة العامة للحزب.

- ‎فيسياسة, في الواجهة
591
6

محمد خالد

علمت كلامكم من مصادر قيادية بحزب “الإتحاد الدستوري، أن محمد ساجد، وافق على الاستمرارفي قيادة حزب الحصان، لولاية جديدة، بعدما سبق وأعلن في أكثر من مناسبة نيته مغادرة العمل السياسي والتخلي عن قيادة الحزب.

وأكدت مصادرنا في حزب الحصان، الحزب المعارض والمصطف في خانة “المساندة النقدية” للحكومة، سيشهد تمديداً لمحمد ساجد، على رأس حزب “الإتحاد الدستوري” خلال مؤتمره المرتقب فاتح أكتوبر المقبل بالدارالبيضاء، بعد تأخيره لثلاث سنوات.

مصادرنا الموثوقة، شددت على أن قيادات حزب الحصان إجتمعت بمحمد ساجد و إقترحت عليه الإستمرار في قيادة الحزب،الى حين التوافق على زعيم جديد في المستقبل وهو ما قبله “ساجد”.

وكان حزب الإتحاد الدستوري قد أعلن فتح باب الترشيحات لمنصب الأمين العام للحزب ونائبه، ولعضوية المكتب السياسي، وكذا منصب رئيس المجلس الوطني للحزب، وذلك ابتداء من اليوم الأربعاء إلى غاية يوم الجمعة 30 شتنبر 2022، كآخر أجل لإيداع طلبات الترشيح، وفق بلاغ للحزب.

وحسب مصادرنا فإن “محمد جودار”، عاد لمساندة “ساجد” بعدما كان يرشحه المتتبعون لخلافته، على رأس حزب الحصان، في حين ما زال “عثمان الفردوس” مصمم العزم على ترشيحه، لخلافة “ساجد”، للظفر بمنصب الأمين العام والسيطرة على هياكله التنظيمية،بدعوى ضرورة تشبيب الأطر والتداول على موقع القرار الحزبي.

Facebook Comments

يمكنك ايضا ان تقرأ

بالفيديو. استعدادات أمنية بمراكش لاستقبال مهرجان موسيقي عالمي بساحة جامع الفنا

عدسة، ف. الطرومبتي