لقجع  .. حكيم زياش جزءًا من العناصر المغربية التي ستشارك في مونديال 2022

حرر بتاريخ من طرف

كلامكم .. متابعة

أعلن فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية لكرة القدم خلال التصريحات التي أدلى بها لإذاعة MFM، أن حكيم زياش سيكون جزءًا من العناصر المغربية التي ستشارك في مونديال 2022 في قطر شهر نونبر القادم.

وكان حكيم زياش أعلن مطلع فبراير قراره بعدم اللعب مع المنتخب المغربي لكرة القدم تحت قيادة المدرب البوسني، بسبب خلاف يعود إلى الصيف الماضي جعله يرفض المشاركة كأس الأمم الإفريقية بالكاميرون.

وعن خاليلوزيتش، قال لقجع أنه أبلغ المدرب مرات عديدة أنه لا ينبغي أن يغير أسلوبه في اللعب وتشكيلته في كل مباراة، “لكنكم جميعًا تعرفونه” (يقصد أنه صعب المراس ويتمسك باختياراته)، كان لدى رئيس الجامعة الكثير من الاختلافات مع وحيد.

في كرة القدم هناك طريقتين للعب، أن تكون لدينا هوية و طريقة لعب ثابتة و خصومنا هم من يغيرون طريقة لعبهم ضدنا لأننا نحن الأقوى و لدينا لاعبين كبار، أو أن نلعب كل لقاء بتشكيلة و أسلوب لعب مختلف لنتأقلم نحن مع الخصم و هذا ما يفعله خاليلوزيتش و أنا اختلف معه كليا، يقول لقجع.

وأضاف أن وحيد وصل إلى المنتخب خلال فترة انتقالية ونتائجه مرضية، اليوم نحن في المرتبة 22 في تصنيفات الفيفا واليوم لدينا أجمل فريق في أفريقيا. وسيعقد اجتماع للمكتب الاتحادي في الأيام المقبلة لاتخاذ قرارات لصالح المنتخب الوطني.

سيتم اتخاذ القرار في الأسبوعين المقبلين، بشأن اختيار المدرب الذي سيقود المنتخب الوطني المغربي في منافسات كأس العالم. سواء بدعم المدرب، أو جلب مساعد له، أو الاستغناء عنه.

ويملك لاعبي المنتخب الوطني حسب لقجع كل شيء مع أنديتهم، التداريب، المباريات و المال، لذلك عندما يتم استدعاءهم للمنتخب فهم يحضرون في سعادة لسببين فقط، ارتداء القميص الوطني، والمناخ العام داخل المنتخب، لكن النقطة الثانية هي نقطة ضعف خاليلوزيتش.

إقرأ أيضاً

التعليقات