بسبب انتقاده” خلوة الهرهورة ” اللجنة التنفيذية للاستقلال، تحيل برلماني اقليم السراغنة على لجنة الأخلاقيات و التأديب.

حرر بتاريخ من طرف

محمد معاد

احالت اللجنة التنفيذية لحزب الإستقلال خلال الاجتماع الاستثنائي الذي عقدته، مساء الجمعة 17يونيو الجاري، والبرلماني
العياشي الفرفار، الوافد على “الميزان”، من حزب الوردة، خلال انتخابات 8شتنبر الاخيرة. على لجنة الأخلاقيات والتأديب.

 

وتعود أسباب إحالة برلماني اقليم قلعة السراغنة، على خلفية نشره لفيديو عبر تقنية البث المباشر، بصفحته الرسمية بالفضاء الازرق، وجه من خلاله اتهامات بالجملة لأعضاء اللجنة التنفيذية،بكون بعض اعضائها يسعون الى تحويل حزب الميزان إلى ماوصفه ب”شركة في إطار لعبة مصالح”.

 

وأضاف الفرفار بأن ماسمي. ب”مخرجات خلوة الهرهورة” لا أحد يعرفها’رغم كونه برلمانيا عن نفس الحزب، بسبب طابع السرية”،

 

واعتبر برلماني قلعة السراغنة، في نفس الفيديو، أن “مصطلح السرية أضفى طابع الخلوة على هذا الاجتماع،والذي تم تهريبه، بعيدا عن اي نقاش محتمل”،قبل ان يصف المشاركين في خلوة الهرهورة ،بكونهم “خارج النسق الديموقراطي والدستوري والتواصلي”،الامرالذي اعتبره البرلماني المذكور ‘إخلالا بالضوابط التنظيمية “

 

وعلى ضوء هذه التصريحات قررت قيادة حزب الميزان احالته على لجنة الأخلاقيات والتأديب ،وفق ماينص على ذلك القانون الأساسي لحزب الاستقلال.

 

وفي نفس السياق علمت الجريدة أن اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال، اصدرت كذلك قرارات باعفاء بعض مفتشي وموظفي الحزب من مهامهم، لاسباب ارجعتها مصادرنا الى ما وصفته ب”عدم الانضباط”

إقرأ أيضاً

التعليقات