ازيلال … اعضاء المجلس الاقليمي يقاطعون للمرة الثانية على التوالي دورة يونيو العادية

حرر بتاريخ من طرف

عبد العزيز المولوع

للمرة الثانية على التوالي، قاطع مرة أخرى جميع أعضاء المجلس الاقليمي لازيلال اليوم الجمعة 17 يونيو الجاري ، أشغال الدورة العادية لشهر يونيو 2022، التي دعا لها، رئيس المجلس “صالح ديان ”، عن حزب الاصالة والمعاصرة ، وهي الدورة التي سبق تأجيلها الاثنين الماضي، لنفس الأسباب، بعد مقاطعة جل الأعضاء من الأغلبية والمعارضة لاشغالها.

وحسب المستشارين الجماعيين المقاطعين، فإن مقاطعتهم لدورات “ديان ” تمت بسبب سوء التسيير لشؤون المجلس الاقليمي من قبل الرئيس ، والذي أضر كثيرا بمصالح الساكنة بالاقليم ، وساهم في تعثر المسلسل التنموي اقليميا ، مع نهج الرئيس للتسيير الانفرادي والاستمرار في تهميشهم وعدم استشارتهم في أغلب القضايا التي تهم المجلس .

وتبعا لهذه التطورات، فإن المجلس سيكون مضطرا لأن يعقد الدورة ، مع الإلتزام بالمادة 42 من القانون المنظم للجماعات، والتي تنص على أنه إذا لم يكتمل في الاجتماع الثاني النصاب القانوني، يجتمع المجلس بالمكان نفسه وفي الساعة نفسها بعد اليوم الثالث الموالي من أيام العمل، وتكون مداولاته صحيحة كيفما كان عدد الأعضاء الحاضرين (بمن حضر)، حيث يحتسب النصاب القانوني في هذه الحالة عند افتتاح الدورة، وكل تخلف للأعضاء عن حضور جلسات الدورة أو الانسحاب منها لأي سبب من الأسباب خلال انعقادها، لا يؤثر على مشروعية النصاب وذلك إلى حين انتهائها.

إقرأ أيضاً

التعليقات