هذا إلى لجن المراقبة..مواد كيماوية خطيرة لرفع حجم وشكل الخبز

حرر بتاريخ من طرف

سمية العابر 

كشفت يومية “المساء” أن  أصحاب بعض المحلات المخصصة لإعداد الخبز، التي انتشرت مؤخرا بمجموعة من الدروب والأزقة بمختلف المدن المغربية، يستخدمون مادة كيماوية مجهولة المصدر.

فقد أوردت اليومية ذاتها في عددها ليوم الجمعة 17 يونيو الجاري، فإن الهدف من الاستعانة بهذه المادة هو الرفع من حجم وشكل قطعة الخبز بقليل من العجين، وهو الأمر، وفق ذات الجريدة، الذي يشكل خطرا داهما يهدد صحة وسلامة المواطنين.

وأشارت الجريدة إلى أن أغلب هذه المحلات بالمغرب هي عبارة عن “كراجات” تشتغل بشكل عشوائي وبدون تراخيص، وذلك راجع لغياب المراقبة لأسباب تبقى غير مفهومة، وهو ما شجع على تنامي مثل هذه المحلات.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات