في عز حرارة الصيف: الصراصير تغزو حي جليز الراقي، في غياب مصلحة حفظ الصحة والبيئة بجماعة المدينة.

حرر بتاريخ من طرف

حكيم شيبوب

استفاق سكان حي الصنوبر بتجزئة الياسمين بمقاطعة جليز بمدينة مراكش، على وقع هجوم كاسح لاسراب الصراصير ذات اللون الاسود والبني،التي عزت مختلف الشقق و المنازل والمرافق بالتجزئة المذكورة،
وبحسب مصادر من داخل اوساط الساكنة،فانهم يواجهون التمرين من هذا الغزو لاسراب الصراصير،والتي تتوفرعلى أجنحة كبيرة،تمكنها من الطيران،وتساعدها على التنقل من مكان الى اخر،بحثا عن البرودة والرطوبة والطعام.مع ماقديترتب عن ذلك من امراض واوبئة محتملة لساكنة المنطقة،


ومن الاخبار الطريفة بان احدى السيدات،غادرت منزلها بذات المنطقة واختارت الاستقرار مع والديها،بسبب حساسيتها المفرطة وخوفها الشديد من “سراق الزيت”الذي يشكل مصدر خوف وانزعاج للعديد من النساء كما هو معروف.
الى ذلك ناشدت الساكنة في اتصالها بالجريدة السلطات المحلية والمنتخبة بمقاطعة جليز بمراكش، ومصلحة التطهير بالوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء،من اجل التدخل، والقيام بحملة تطهيرية ،بواسطة المبيدات، لمجاري الواد الحار والصرف الصحي، وبعض النقط السوداء، التي تعتبر الملاذ المفضل لهذه الحشرات ،حفاظا على أمن وسلامة وراحة الساكنة.

إقرأ أيضاً

التعليقات