ردوا بالكم: سلطات مدينة سطات تمنع بيع “اللبن وصيكوك” بالازقة والشوارع.

حرر بتاريخ من طرف

المراسل

بسبب تنامي ظهور حالات الإصابة بمرض السل بأنواعه الثلاثة (الرئوي ،الباطني والعقدة الليمفاوية)،في الآونة الأخيرة بمدينة سطات والنواحي،سارعت الخلية الإقليمية لحفظ الصحة والبيئة التابعة للمندوبية الإقليمية لوزارة الصحة،بحاضرةالشاوية،الى توجيه رسالة تنبيهية إلى السلطات الاقليمية بالمدينة، تخبرها من خلالها بأن جميع المراكز الصحية بالمدينة، سجلت انتشار حالات الإصابة بمرض السل.
وبحسب مصادرالجريدة، فقد أرجعت السلطات الصحية بالمدينة، اسباب انتشار هذا المرض،الى اقدام الاغلبية الساحقة من المواطنين الى استهلاك الحليب و(اللبن) ومشتقاته،المعروضة للبيع داخل المدينة وبمحيطها،وامام المساجد، من طرف الباعة المتجولين ،في ظروف غير صحية،و دون احترام شروط حفظ الصحة والسلامة.
والحت الخلية الإقليمية لحفظ الصحة، في إطارمقاربة حمائية للمواطنين من مرض السل الناتج عن تناول الحليب و”اللبن وصيكوك” دون مراقبة طبية، التدخل العاجل، لمنع تسويق هذه المواد من طرف الباعة المتجولين، علما ان هذه المواد الغذائية سريعة التلف والتلوث،خاصة مع إرتفاع حرارة الطقس، ابان فصل الصيف.وفق مااوردته انفاس بريس.

إقرأ أيضاً

التعليقات