رئيس جمعية الكتبيين المستقلين بالمغرب : الكتب المدرسية بالتعليم الخصوصي ستعرف زيادة أكثر من 25 بالمائة في الموسم الدراسي المقبل

حرر بتاريخ من طرف

كلامكم

قال حسن الكامون، رئيس جمعية الكتبيين المستقلين بالمغرب، إن الزيادة المرتقبة في أسعار الكتب المدرسية بنسبة 25 بالمائة ابتداء من الموسم الدراسي المقبل، “هي مقبولة” بالنظر إلى ارتفاع سعر الورق على المستوى العالمي.

وأضاف الكامون، في تصريح لموقع القناة الثانية، أن “المغرب يعتمد كليا على استيراد الورق والذي عرف زيادة مهولة عالميا حيث انتقل من 8 آلاف درهم إلى 17 ألف درهم للطن، أي بزيادة تصل إلى نسبة 120 في المائة”، وتابع، أن “الزيادة في أسعار المقررات الدراسية كانت منتظرة، حيث أن سعر الكتب المدرسية لم يتغير منذ سنة 2000”.

وأشار رئيس جمعية الكتبيين المستقلين بالمغرب، إلى أن “الكتاب المدرسي في القطاع العمومي هو مقنن سعره ومراجع من طرف الوزارة الوصية على القطاع”، في المقابل، يتوقع ذات المتحدث، أن “ارتفاع سعر الورق على الصعيد الدولي سينعكس بدوره على الكتاب المدرسي الخاص بالقطاع الخصوصي سواء الكتاب المستورد أو الذي يتم طباعته بالمغرب”.

“إذا لم تتدخل الدولة في مراقبة أسعار الكتب بالقطاع الخاص فإن الكتب المدرسية بهذا القطاع ستعرف ارتفاعا ملحوظا في الموسم الدراسي المقبل”، يقول الكامون، ثم واصل قائلا: “نحن كمهنيين نخشى أن تعرف الكتب المدرسية بالتعليم الخصوصي زيادة أكثر من 25 بالمائة”.

عن موقع. 2m.ma

إقرأ أيضاً

التعليقات