مقاطعة مولاي رشيد تتفادى إحتقان الشارع الرياضي بسبب اتفاقية شراكة مع نهضة بركان

حرر بتاريخ من طرف

 

تفادى، مكتب مجلس مقاطعة مولاي رشيد الأسوأ خلال أشغال الدورة العادية  له، وذلك اثر تمرير قرار بتعميق وتجويد بنود شراكة مثيرة للجدل مع الجمعية الرياضية لنهضة بركان ، اذ  شكلت الاتفاقية محط نقاش وسخط الشارع البيضاوي الرياضي.

المجلس ورغم توجس مكوناته تجاه الاتفاقية المقترحة من طرف اللجنة الرياضية التابعة لمجلس مقاطعة مولاي رشيد ، وافق على إحداث لجينة جديدة لإعادة صياغة مضامين الاتفاقيتين قبل  إرسالها لمجلس المدينة ، كما اشترط المجلس  تقليص مدة الاتفاقية في حدود سنة.

وشهدت نقطة التصويت على الاتفاقيتين بين اكاديمية رياضية محلية و مجلس مقاطعة مولاي رشيد وكذا نهضة بركان ،  موافقة ست عشر منتخبا من مكونات المجلس ومعارضة ثلاث منتخبين .

وقد مرت أشغال دورة يونيو العادية لمقاطعة مولاي رشيد، وفق ما عاينه موقع القناة الثانية بأعصاب مشدودة بين أطراف ومكونات مجلس المقاطعة وكذا الجمعيات الرياضية النشيطة بتراب أبرز مقاطعات البيضاء ، التي حضرت بكثافة لأشغال المجلس، بهدف معرفة كيف سيتعامل منتخبو مولاي رشيد مع كرة النار التي تم رميها بملعب المجلس عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

وكانت مواقع التواصل الإجتماعي البيضاوية ، شهدت خلال الأيام الماضية ، حالة من الاحتقان وعدم الرضى حول توجه مجلس مقاطعة مولاي رشيد لتوقيع شراكة رياضية مع فريق نهضة بركان .

يوسف مبروك ، الحكم المغربي السابق و نائب رئيس اللجنة المكلفة بالشؤون الثقافية والرياضية والإجتماعية التابعة لمجلس مقاطعة مولاي رشيد ، شدد خلال ترافعه على الإتفاقية ، الى كون خطوة الاجتماع ترمي فقط  إبداء الرأي فقط في اتفاقية شراكة ، مشددا على ان اختصاص تمرير الإتفاقيات من من اختصاصات مجلس المدينة

وشدد مبروك على ان الاتفاقية مع نهضة بركان ، تتضمن   مجموعة من المجهودات التي تقوم بها الجمعيات الرياضية بمقاطعة مولاي رشيد.

ويرى المسؤول الجماعي ، إلى أن الاتفاقية المثيرة للجدل  من المنتظر أن  تعود بالنفع على المنطقة بشكل ايجابي  خصوصا فئة الشباب والأطفال في حال تنزيل هذه الاتفاقيات ، مشددا بالقول هي فرصة يجب أن لا تضيع وعلى المجلس أن يدافع عنها .

ووفق مضامين الاتفاقيتين  تحصلت 2M.ma  على نسخ منهما ، ستعمل بركان على  دعم الجمعيات الرياضية الكائنة مقاطعة مولاي رشيد ، مع المساهمة في التكوين والتأطير الرياضي ، فضلا عن التنقيب على اللاعبين في الجمعيات الرياضية وتنظيم الدوريات المحلية.

نائب رئيس اللجنة الثقافية يرى أن مقترح نهضة بركان الرياضي في المستوى ، مشيرا الى كون الجمعية الرياضية تعد أولى المؤسسات الرياضية التي تمزج بين الرياضة والتعليم بعد أكاديمية محمد السادس لكرة القدم، كما ينتظر وفق المشروع الرياضي إصدار شهادات وتكوينات مجانية للأطر الرياضية ، فضلا عن تعزيز فرص الشغل بالنسبة للشباب المستفيد من التكوينات

ولفت المتحدث خلال أشغال دورة يونيو العادية ، الى أن الاتفاقية تستهدف أيضا تكوين النساء في التدبير الرياضي  ، فضلا على توجهها لخلق خلية  مندمجة ترمي رصد واحتضان المشاريع الرياضية .

من جانبه ، نبه أنس لحدادي  عضو المجلس لضرورة التواصل مع الجمعيات الرياضية  المحلية قبل اتخاذ القرار ، مشددا الى خطوة المقاطعة تطرح مجموعة من علامات الاستفهام خصوصا مع إمكانية المجلس  خلق الأكاديمية بموارد محلية.

ويرى المستشار الجماعي الى ان المجلس يتجه لخلق لبس عبر هذه الاتفاقية بالموازاة مع تواجد فرق محليا وجهويا تنافس على البطولات ولها صيت كبير ولها أطر تقنية بمستوى عال، فيما   تساءل حول معايير تعامل هذه الجمعية الرياضية مع جمعيات المقاطعة .

وبين تحقير تاريخ المقاطعة الرياضي و تبخيس طاقات أبناء المنطقة ، توجهت مختلف تدخلات أعضاء مجلس مقاطعة مولاي رشيد لرفض الاتفاقية أغلبية ومعارضة ، فيما نبهت نعيمة شجاع المستشارة الجماعية ،  لضرورة إعطاء أجوبة للساكنة وكذا الجمهور الرياضي، مع ضرورة إعادة الصياغة لتشمل جماعة البيضاء ومقاطعة مولاي رشيد

وكان أبرز تساؤل طرح خلال جلسة مقاطعة مولاي رشيد ، هو مستوى استفادة نهضة بركان من المنشآت الرياضية والملاعب الرياضية التابعة لتراب مقاطعة مولاي رشيد ، إذ تساءل تغزوين محمد عن الأغلبية بلغة ساخرة ” واش غادي تجي بركان تتريني عندنا ولا كيفاش ؟” مشيرا إلى تضمين  أحد بنود الاتفاقية  التزام المقاطعة  بإتاحة  ملاعب ومنشآت رياضية لفائدة نهضة بركان  ، في الوقت تسجل المقاطعة فائض في الجامعة الرياضية من ملابس  وأدوات تدريب.

أما مصطفى لحايا، الرئيس السابق لمقاطعة مولاي رشيد ، وجه الدعوة للمجلس  بضرورة  تجويد الاتفاقية وعقد جلسة عمل مع مجلس المدينة حول الاتفاقية محذرا الى امكانية ان تؤدي الاتفاقية إلى شرخ وتقاطبات داخل المقاطعة ، مضيفا بالقول نحن لا نحتاج الى بوليميك  ،علينا الحرص على مصلحة مقاطعة مولاي رشيد، ونحن اليوم أمام وضع غير مريح .

في ذات السياق ، رفض رئيس المجلس  الحالي، التصريحات النارية التي وجهتها مكونات المقاطعة خلال مناقشة اتفاقية نهضة بركان ، مشيرا الى ان  المادة 234  من الإطار القانوني المؤطر لعمل مجالس المقاطعات ، يتيح  لرئيس المقاطعة ان يتقدم بمشاريع اتفاقيات، مشددا على نهضة بركان يعد الفريق الوحيد بعد أكاديمية محمد السادس الذي يعتمد مقاربة تعليم ورياضة .

ودعا المسؤول الجماعي ،  الى تجريب الاتفاقية بهدف إدماج رياضة وتعليم عبر رافد نهضة بركان ، مشيرا إلى أن أندية الوداد والرجاء لا تقدمان هذا الخيار.

ويبقى موقف رئيس مجلس مقاطعة مولاي رشيد ، نفس الرأي الذي ذهب له يوسف مبروك  في رده على الانتقادات ،  داعيا المجلس الابتعاد عن الحساسيات الرياضية ، كما أن اتفاقية نهضة بركان لا تعني سد الأبواب على الأندية الرياضية البيضاوية وعدم إبرام اتفاقيات معها.

وخلص مسؤولي مقاطعة مولاي رشيد ال ان الملاعب لن تقفل امام الساكنة وحصرها لنهضة بركان، إذ شدد نائب رئيس لجنة الرياضة على أن  الساكنة عندها أولوية في ملاعب المقاطعة  .

2m.ma

إقرأ أيضاً

التعليقات