20 الف صانع للاسنان بالمغرب يزاولون المهنة،في غياب قانون تنظيمي.

حرر بتاريخ من طرف

شريفة المصطفى

 

يبلغ عدد صانعي ومركبي الاسنان بالمغرب أكثر من “20 ألف مهني ينتشرون بمختلف المدن والقرى المغربية، بما فيها المناطق الجبلية والنائية، حيث تبلغ نسبة التغطية بالعالم القروي 100 بالمائة، فيما تبلغ في العالم الحضري حوالي 75 بالمائة،فيما بلغ عدد اطباء الاسنان 5500 طبيبة وطبيب،يستقر اغلبهم بالمدن الكبرى للمملكة.
هذه الاحصائيات كشفت عنها الفيدرالية الوطنية لصانعي ومركبي الاسنان بالمغرب،خلال انعقادالدورة الأولى لمجلسها الوطني،يون امي الأحد 05 يونيو 2022 بمراكش، حيث رفع المهنيون مذكرة مطلبية للسلطات، جاء فيها، أنه “إيمانا منا بضرورة التنظيم الدقيق للمهنة، والوقوف عند حيثياتها وجزئياتهاوتفاصيلها الدقيقة، وعدم الاكتفاء بالنصوص القانونية الموجودةوالأعراف السائدة، كان هاجس وضع قانون خاص بتنظيم المهنة وضبطها، من أهم القضايا التي شغلتنا كمهنيين”.

وأوضحت الفيدرالية، أنها “طالبت منذ سنوات بتنظيم المهنة”، مستحضرة “مجموعة من المراسلات والمذكرات المطلبية التي تم تقديمها في هذا الشأن”، لكن، تضيف المذكرة المطلبية “مع كامل الأسف، تفاجأنا عام 2014، بمشروع قانون رقم 25.14 المتعلق بمزاولة مهن محضري ومناولي المنتوجات الصحية، الذي يهدف إلى تنظيم العديد من المهن الشبه طبية، دون أن يشير إلى مهنة صانعي ومركبي الأسنان”.

إقرأ أيضاً

التعليقات