عرض رواية”مذكرات مثلية” ضمن معرض الرباط للكتاب،يثير موجة من الغضب والاستياء.

حرر بتاريخ من طرف

سمية العابر

أثارادراج رواية “مذكرات مثلية” لكاتبتها فاطمة الزهراء أمزكار، ضمن الكتب المعروضة، بأروقة المعرض الدولي للنشر والكتاب بالرباط،جدلا واسعا داخل اوساط بعض المثقفين وزوار المعرض،بسبب ماوصفه البعض “تشجيعا للمثلية الجنسية”.
وفي هذا السياق التهبت مواقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” بتدوينات وتعليقات منتقدة،لهذا الامر،بل طالبت اصوات عديدة بمقاطعة المعرض السنوي الذي استأنف دورته الـ 27 هذه السنة، بالعاصمة الرباط بعد توقف اضطراري لسنتين متتاليتين بسبب جائحة الفيروس التاجي المستجد كوفيد 19ومشتقاته.
وهكذا وصفت بعض التدوينات عرض هذه الرواية ضمن منشورات المعرض ب“قمة التطبيع مع الشذوذ الجنسي،والمثلية…” فيما علق بعضم بقوله:”.هزلت، حسبنا الله و نعم الوكيل”،
و قال آخرون ” زرنا معرض الكتاب في عدة سنوات ولم نر فيه مثل هذا التطبيع مع الشذوذ الجنسي.. قاطعوا معرض الكتاب..”

إقرأ أيضاً

التعليقات