المحامي المراكشي خالد الفتاوي: قرار مقاطعة “مونديال المحامين بمراكش” لاعلاقة له بالهيئة، ويهم أقلية قليلة من اصحاب البدلة السوداء .

حرر بتاريخ من طرف

محمد معاد

 

في خرجة إعلامية للمحامي المراكشي والفاعل السياسي الاتحادي بالمدينة، صرح خالد الفتاوي للقناة الفضائية الإسرائيلية” I24news” بان
البيان الذي صدر عن هيئة المحامين بمدينة مراكش، بخصوص ما سمي ب”التطبيع الرياضي مع اسرائيل،” على هامش احتضان المدينة الحمراء لكاس العالم للمحامين، “مابين بين 7 و15 ماي الجاري، يخلو من اية عبارة او مفهوم للتنقيص من العلاقات المغربية الإسرائلية،
وفي نفس السياق، قال الفتاوي الذي تحدث مع القناة الإسرائيلية عبر تقنية التناظر المرئي عن بعد بصفته رئيسا ل“الجمعية من أجل الثقافة والصناعة المغربية الإسرائيلية” بأن أغلبية اصحاب البدلة السوداء المغاربة والمراكشيين، يكنون كامل الاحترام والتقدير لزملائهم الإسرائليين في المملكة المغربية الشريفة، ارض التسامح والانفتاح والتعايش بين الثقافات والديانات السماوية، كما ينص على ذلك الدستور المغربي، باعتباره أسمى قانون بالبلاد.
اما بخصوص ما تداولته بعض الاوساط بخصوص مقاطعة هيئة المحامين بمراكش، لهذه التظاهرة الرياضية التي تسمو عن كل النعرات السياسية والمذهبية، فهو ادعاء باطل، بدليل ان قرار المقاطعة تبنته فئة محدودة واقلية قليلة، ولا يعكس في اخر المطاف موقف الأغلبية الساحقةمن المحامين والمواطنين المغاربة.يضيف الفتاوي.

إقرأ أيضاً

التعليقات