اتفاقية شراكة بين اكاديمية مراكش والمؤسسة المغربية للتعليم الأولي.

حرر بتاريخ من طرف

محمد تكناوي.

تفعيلا للتوجيهات الملكية السامية بمناسبة إعطاء الانطلاقة الرسمية للبرنامج الوطني لتعميم وتطوير التعليم الأولي بتاريخ 18 يوليوز 2018، تحت شعار: “مستقبلنا لا ينتظر”، وكذا في إطار مواصلة مسار إصلاح منظومة التربية والتكوين الذي يضع التعليم الأولي في صلب اهتمامه، باعتباره المدخل الأساسي لتحقيق أسس مدرسة الجودة، و تنزيلا لمقتضيات القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، وتوصيات النموذج التنموي الجديد الذي يدعو إلى تحقيق نهضة تربوية رائدة، وإجراءات البرنامج الحكومي الذي أولى مكانة خاصة لقطاع التربية والتكوين،
وا ستحضارا لمقتضيات الاتفاقية الإطار الموقعة بين وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، و المؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي، التي تروم الارتقاء بجودة التعليم الأولي واستثمار التجربة المهمة التي راكمتها هذه المؤسسة، في إطار الشراكة التي تجمعها مع الوزارة، والتي أثبتت نجاعتها في تدبير هذا الطور التعليمي، في احترام تام للضوابط والمعايير التي حددتها الوزارة.


في خضم هذا الاطار ، تم التوقيع يوم الخميس 5 ماي 2022 بمراكش، على اتفاقية شراكة خاصة بين الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش آسفي، و المؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي تروم تطوير وتعميم تعليم أولي ذي جودة بالجهة.
وتستهدف هذه الاتفاقية الخاصة، التي وقعها مولاي احمد الكريمي مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش آسفي، و عزيز قيشوح المدير العام للمؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي، حسب بلاغ صادر عن الاكاديمية، إرساء وتنزيل منظومة مندمجة ومتكاملة لتكوين المربيات والمربين وتقوية قدراتهم المهنية والرقي بأدائهم بالحرص على انتقاء المتوفرين على الأهلية لمزاولة المهنة، والرفع من الغلاف الزمني للتكوين الأساس والمستمر المخصص لهم، وكذا تفعيل منظومة تقييم المهارات المكتسبة للأطفال المحددة في الإطار المنهاجي والنموذج البيداغوجي المعتمد من طرف الوزارة والممارسات البيداغوجية للمربيات والمربين، إلى جانب توفير الأدوات التعليمية والوسائل الديداكتيكية والتجهيزات الملائمة التي تراعي خصوصية هذا النمط من التعليم.
يشار إلى أن مراسيم توقيع ا هذه لاتفاقية ، المنعقدة بقاعة الاجتماعات الكبرى بمقر الأكاديمية، حضرها إلى جانب مدير الأكاديمية والمدير العام للمؤسسة، المديرين الإقليميين بالجهة ، ومساعدي المدير العام للمؤسسة، ورؤساء الأقسام والمصالح بالأكاديمية .

إقرأ أيضاً

التعليقات