يقع هذا بالصويرة: توقيف خدمات الايواء واطعام التلاميذ بثانوية تالمست، بسبب “موسم ركراكة”

حرر بتاريخ من طرف

المراسل/ الصويرة

استغربت فعاليات حقوقية وجمعوية مهتمة بالشان التعليمي والتربوي باقليم الصويرة، لقرار إدارة المؤسسة الثانوية تالمست التابعة للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي بذات الاقليم، بتوقيف خدمات القسم الداخلي من ايواء واطعام ودعم مدرسي لمدة خمسة ايام، ابتداءا من يوم غذ الاربعاء18ماي الى غاية يوم ا22من نفس الشهر،وذلك لفسح المجال لايواء واطعام المشاركين في الموسم السنوي المعروف ب”ركراكة”.
الى ذلك وصفت مصادرنا توقيف الخدمات الاجتماعية والتربوية، وحرمان الثلاميذ من هذا الحق،في هذا الظرف الزمني الذي يتميز بالاستعداد المكثف الدعم والتحصيل المدرسيين،استعدادا للامتحانات الإشهادية، ب”العبث. وهدر الزمن المدرسي”دون التفكير في التداعيات السلبية لهذا القرار غيرالمبرر تربويا،علما انه كان من الأولى اللجوء إلى مؤسسات وفضاءات اخرى ،لايواء المشاركين في هذا الموسم الديني،لتفي بالمطلوب،دون أن تعمد مصالح وزارة بنموسى باقليم الصويرة،الى هدر الزمن المدرسي،وحرمان الثلاميذ من حقهم في الدراسة والتحصيل،كحق دستوري مكفول بقوة القانون.

إقرأ أيضاً

التعليقات