جهات المغرب: الفاعلون الرئيسيون في التنمية المرنة داخل الجهة” موضوع مداخلة سمير كودار بندوة ببنجرير.

حرر بتاريخ من طرف

سمية العابر

شارك سمير كودار رئيس مجلس جهة مراكش اسفي، يوم الخميس 12 ماي 2022 بمدينة ابن جرير، في الندوة التي نظمتها المديرية العامة للجماعات الترابية، بالتعاون مع جمعية جهات المغرب والبرنامج الوطني للعمل والتمويل المناخي للمدن والجهات SISTIF، تحت عنوان “جهات المغرب : “الفاعلون الرئيسيون في التنمية المرنة والمنخفضة الكربون داخل التراب”. وذلك بهدف تعميق النقاش حول طرق انخراط وتعبئة الجهات فيما يخص ادماج محاربة التغيرات المناخية للمساهمة في تحقيق الأهداف الطموحة التي سطرها المغرب في هذا المجال.

وقد أكد كودار خلال هذه الندوة، انخراط جهة مراكش آسفي، التام، في تفعيل الاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة على المستوى الجهوي والمحلي رفقة العديد من الشركاء، حيث أن مجلس الجهة يأخذ بعين الاعتبار عند بلورة برامجه المهيكلة التأهيل المستدام للمجالات الترابية للجهة.
واضاف كودار أن مجلس الجهة، سهر على إنجاز ودعم جملة من المشاريع والمبادرات التي تعنى بالبيئة والتنمية المستدامة، كدعم مشروع إنجاز الحافلات الكهربائية بمدينة مراكش ومشروع معالجة النفايات الصلبة، بواسطة الطاقة الشمسية بإقليم الرحامنة، ومشروع إنجاز صهاريج لتجميع وتبخير مادة المرجان الناتج عن معاصر الزيتون بإقليم آسفي، وتأهيل وتهيئة المناطق الخضراء بالجماعة الترابية الشماعية بإقليم اليوسفية، بالإضافة إلى جملة من مشاريع حماية عدد من الدواوير والمراكز من الفيضانات بكل من أقاليم الحوز والصويرة و شيشاوة.يضيف رئيس الجهة.

إقرأ أيضاً

التعليقات