المنصوري تعد شغيلة قطاع الإسكان والتعمير وسياسة المدينة بمأسسة الحوار الاجتماعي.

حرر بتاريخ من طرف

شريفة المصطفى

في إطار الحوار الاجتماعي، عقدت فاطمة الزهراء المنصوري وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، مؤخرا، جلسة نقابية، بحضور مختلف النقابات المركزية الممثلة داخل هياكل الوزارة، باقطابها الكبرى.
وبحسب مصادر نقابية،فقد تمحور الاجتماع حول التداول في الملفات المطلبيةالعالقة، وإيجاد سبل تسويتها وفق المقاربة التشاركية؛
ووعدت الوزيرة المنصوري ،ممثلي شغيلة قطاع التعمير والاسكان وسياسة المدينةبتبني المقاربة النوعية التي سيتم نهجها في التعامل مع الشركاء الاجتماعيين، في إطار جو تطبعه الشفافية والجدية وروح المسؤولية،بهدف مأسسة الحوار الاجتماعي، ونهج سياسة الأبواب المفتوحة ،وذلك على اعتبار أن الحوار الاجتماعي؛ يشكل آلية وإطاراً يسمح بمعالجةو تدارس مختلف القضايا والملفات المطروحة من طرف الهيئات النقابية.
واضافت مصادرنا بان الاجتماع المذكور،شكل محطة نقابية سانحة، بسطت من خلالها التمثيليات النقابية المشاركة،مختلف ملفاتها المطلبية، حيث اجمع اطراف الحوار على ترسيخ المقاربة التشاركية في التعاطي مع كل القضايا المطروحة،مع إحداث لجن موضوعاتية، في افق تنزيل الأوراش الكبرى المفتوحة؛ خاصة ورش الجهوية المتقدمة،

إقرأ أيضاً

التعليقات