عمدة مراكش ترتب لقاءا لوزيرة السياحة مع مهنيي السياحة بحضور والي مراكش ،

حرر بتاريخ من طرف

شريفة المصطفى 

 

علمت الجريدة من مصادرها الخاصة،بانه في إطار التضامن والتنسيق الحكومي، وبرغبة ملحة من فاطمة الزهراء المنصوري عمدة مدينة مراكش، ينتظر ان تحل يوم غذ الخميس بالمدينة الحمراء، فاطمة الزهراء عمور وزيرة السياحة والصناعة التقليدية، والاقتصاد الاجتماعي ،تحل يوم غد الخميس، فاطمة الزهراء عمور، وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، بالمدينة الحمراء .
أجندة الوزيرة عمور ستكون حافلة بسلسلة من اللقاءات،وجلسات العمل،تدشنها بجلسة عمل تهم القطاع السياحي بالمدينة،مع كريم قسي لحلو والي جهة مراكش اسفي،هذا القطاع الحيوي الذي يمر حاليا باحلك ايامه،وصل الى حد اغلاق بعض الفنادق المصنفة لابوابها، بسبب طول مدة الأزمة التي قاريا السنتين.
وفي نفس السياق يراقب ان تجتمع الوزيرة المذكورة، مع المهنيين السياحيين،ولاسيما الجمعية الوطنيةللصناعة الفندقية،وممثلين عن الجمعية الجهوية لارباب المطاعم السياحية، في افق الانصات لمقترحات المهنيين،والبحث عن مخرجات جديدة،لانعاش القطاع السياحي وقطاع الصناعة التقليدية،الذي يعيش موتا سريريا،اثر تداعيات الفيروس التاجي المستجد كوفيد 19،وماترتب عنها من ركود تجاري وسياحي،بسبب اغلاق الحدود،ناهيك عن عدم انخراط الابناك،في هذه المقاربة الاجتماعية الاستثنائية، بالشكل المطلوب، بسبب رفضها اعادة جدولة الديون المستحقة،التي توجد في ذمة المهنيين السياحيين،حسب افاد بعض مهنيي القطاع.
وكانت فاطمة الزهراء المنصوري وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والاسكان وسياسة المدينة،وعمدة مراكش،قد عقدت سلسلة من اللقاءات بداية هذا الاسبوع، مع مهنيي قطاع السياحة، والمكتب الجهوي للباطرونا، تمحورت حول الأزمة الخانقة، التي يمر منها قطاع السياحة والصناعة التقليدية بالمدينة، والقطاعات الخدماتية المرتبطة بها، ووعدت بترتيب لقاءات مع المهنيين، والانصات لمقترحاتهم،على امل اشراكهم في اية قرارات محتملة، للتخفيف من الآثار الوخيمة التي يئن تحتها قطاع السياحة،على الصعيد الجهوي والوطني.

إقرأ أيضاً

التعليقات