بدعم من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بإقليم قلعة السراغنة: انطلاق مشروع الدعم المدرسي ب 17مؤسسة تعليمية بالوسط القروي.  

حرر بتاريخ من طرف

المراسل

 

بدعم من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية لعمالة قلعة السراغنة، وباشراف وتعاون مع المديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية والتعليم الاولي والرياضة،اعطيت الانطلاقة الرسمية يوم الاحد الماضي،لمشروع الدعم المدرسي بالوسط القروي،الذي يستهدف ثلاميذ وتلميذات المستويات الدراسية ،من الثالث الى السادس،من التعليم الابتدائي.تحت تاطير واشراف جمعية الحسنى للتنمية والثقافة والاعمال الاجتماعية، وجمعية النصر للتربية والتنمية
وقدتميزت محطة الانطلاقة الرسمية لهذا المشروع،الذي يستهدف اليوم الاول لهذا المشروع ،باقبال مكثف للثلاميذ والثلميذات، الممدرسين،ب 17مؤسسة تعليمية مستهدفة(مركزيات،وفرعيات، وفق معايير تربوية وبيداغوجيةمحددة من طرف الاطر التربوية والادارية،


حيث ينص المشروع المذكور على انجاز اربع ساعات،تخصص في مجملها نهاية كل اسبوع للدعم المدرسي في مادتي اللغة الفرنسية والرياضيات.من اجل تعزيز وتقوية الدروس الملقنة،ومواكبة الحالات المتعثرة،وتحفيزها،على التحصيل الدراسي،عبراجراءات تقويمية مرحلية،في إطار التغذية الراجعة.وذلك في افق تكافؤ الفرص بين جميع الفئات العمرية المستهدفة،والتقليص من ظاهرة الهدرالمدرسي،لاسيما في اوساط الفتيات بالعالم القروي باقليم قلعة السراغنة،على اساس ان جميع الحصص الدراسية المبرمجة في هذا المشروع،تقدمها الجمعيات المشرفتان،بتعاون مع اطر المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية،بذات الإقليم بالمجان وبدون اي مقابل.


ويهدف مشروع الدعم المدرسي،المدعم من طرف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية،باقليم قلعةالسراغنة،حسب الاتفاقية المبرمة بين جمعية الحسنى للتنميةوالثقافة والاعمال الاجتماعية،وجمعية النصرللتربية والتنمية،بصفتهما الجهتان المكلفتان باجراة هذا المشروع التربوي،وتنزيله على أرض الواقع،بتنسيق وتعاون مع الأطر الإدارية والتربوية،للمصالح الخارجية للوزارة الوصية على القطاع باقليم قلعة السراغنة.


ويذكر ان الجمعيتين المشرفتين على مشروع الدعم المدرسي بالعالم القروي باقليم قلعة السراغنة،قامت بتوزيع الوسائل التعليمية اللازمة لحصص الدعم المدرسي، والعدة البيداغوجية الخاصة بكل مادة ،لاطر التدريس والتنشيط التربوي، كما وفرت للتلاميذوالثلميذات المستفيدين محفظات تضم مختلف المعينات التربوية،والادوات المدرسيةاللازمة لهذه العملية. التي خلفت اصداءا ايجابية،استحسنها العديد من اباء واولياء الفئات المستهدفة.


يشاران الانطلاقة الرسمية لمشروع الدعم المدرسي بالوسط القروي، حضرته نخبة من المسؤولين المحليين باقليم قلعة السراغنة،في مقدمتهم محيي الدين سراج رئيس قسم العمل الاجتماعي بعمالة اقليم قلعة السراغنة، وعبد الرزاق المرسلي مكلف بتنفيذ البرنامج الرابع من المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية،الى جانب فاتح بلفايق رئيس مصلحة الشؤون التربوية بمديرية وزارة التربية الوطنية والتعليم الاولي والرياضة، ورئيسا واعضاء المكتبين المسيرين لجمعية الحسنى للتنمية والثقافة والاعمال الاجتماعية، وجمعية النصر للتربية والتنمية،ناهيك عن الاطر التربوية،المشرفةعلى المشروع، ورؤساء المؤسسات التعليمية المستفيدة، ورؤساء جمعيات اباء واولياء التلاميذ.

إقرأ أيضاً

التعليقات