في سابقة بقطاع التعليم بمراكش:المدير الاقليمي للوزارة يقوم بجولات تفقدية للداخليات وقت الافطار.

حرر بتاريخ من طرف

محمد الشيشاوي

قام الدكتور محمد زروقي المدير الاقليمي لوزارة التربية الوطنية بمدينة مراكش،ليلة امس السبت الاحد،بجولات ماراطونية،قصد تفقد الخدمات الاجتماعية المقدمة للثلاميذ والثلميذات من نزلاء الاقسام الداخلية بالمؤسسات التعليمية الاعدادية والثانوية بالمدينة.
زيارة المسؤول الاول عن قطاع التربية والتعليم بمدينة مراكش،اكتست طابعا فجائيا،وخارج كل اشكال البروتوكولات الادارية الروتينية المعمول بها في مثل هذه المناسبات،حيث قام المسؤول المذكور الذي كان مرفوقا ببعض مساعديه بمصلحة الاتصال والشؤون القانونية والشراكة،قادته الى مركز الاقسام التحضيرية ابن تيمية،والثانويتين التاهيليتين حمان الفطواكي،وعثمان بن عفان بجماعة الاوداية،قبل ان يحط الرحال بثانوية ابن يوسف للتعليم الاصيل ،وهو ما ادخل نوعا من الفرح والارتياح في نفوس الثلاميذ والثلميذات،والذين تجاوبوا مع المدير الاقليمي،من خلال مختلف الاستفسارات الموجهة لهم،بخصوص جودة التغذية والاطعام،والايواء،والدعم التربوي،ومختلف الاجراءات الاحترازية المعمول بها في مجال البروتوكول الصحي،لمواجهة الفيروس التاجي كوفيد19.
وبحسب مصادر مطلعة بالشان التعليمي بالمدينة،فقد عبر المدير الاقليمي عن اعجابه وارتياحه،لجودة الخدمات الاجتماعية والتربوية،المقدمة بداخليات المؤسسات التعليمية المذكورة،كما اثنى كثيرا على الطاقم الاداري والتربوي لثانوية ابن يوسف للتعليم الاصيل،بالنظر للمجهودات الكمية والنوعية المبذولة بهذه المؤسسة العريقة،ذات التوجه الشرعي،خاصة على مستوى الدعم التربوي المقدم للثلاميذ ،نزلاء القسم الداخلي،في العلوم الدينية والشرعية،وباقي المواد الدراسية المقررة،في احترام تام للاجراءات الاحترازية المنصوص عليها في المذكرات الوزارية الرسمية،وفي البروتوكول الصحي .

إقرأ أيضاً

التعليقات

Leave a Reply