استنفار أمني بمراكش بعد اختفاء قبر رجل ودفن امرأة مكانه

استنفار أمني بمراكش بعد اختفاء قبر رجل ودفن امرأة مكانه

- ‎فيمجتمع
80
0

 

أقدم مجهولون على إخفاء قبر من مقبرة باب أغمات بحي سيدي يوسف بنعلي بمراكش وبناء آخر فوقه، في وقت يجهل فيه مكان جثة الميت الذي كان يرقد في قبره منذ حوالي سنة، فيما استنفر الحادث المصالح الأمنية بمراكش من أجل كشف ملابسات هذه الواقعة.
وفق ماذكرته يومية “المساء”، في عددها ليوم امس الاثنين، فإن فاختفاء القبر المعني يفرض احتمالين لا ثالث لهما، وهما إما أن القبر يتضمن جثمانين لامرأة ورجل، أو اختفاء جثمان الراحل داخل قبره.
وشهدت المقبرة حالة استنفار قصوى وسط السلطة المحلية والمصالح الأمنية بعد أن تم اكتشاف اختفاء قبر بالكامل، وتعويضه بآخر يعود لامرأة، علما أن الميت الأول لم يمض على وفاته سوى عام واحد.
وأضاف ذات المصدر، أن هذا الحادث عجل بانتقال العناصر الأمنية التابعة للدائرة السادسة، وفرقة علمية، وعناصر من السلطة المحلية، على رأسهم رئيس المنطقة الأمنية والباشا وقائد الملحقة، إلى عين المكان، حيث أجروا تحريات واستمعوا إلى بعض الشهادات قبل أن تنطلق عملية التحقيق والبحث.

وأشار ذات المصدر إلى أن الحادث اكتشف من طرف أحد الأشخاص، والذي دأب على زيارة قبر والده منذ حوالي سنة من أجل الترحم عليه ليتفاجأ بتخريب طال القبر، وتعويضه بقبر آخر، مما يعني اختفاء جثمان والده.
من جانبها، تمكنت المصالح الأمنية بناء على تحقيقاتها من اعتقال شخصين يشتغلان في حفر القبور بالمقبرة المذكورة، واقتيادهما صوب الدائرة الأمنية للتحقيق معهما، حول ظروف دفن الهالكة في قبر الراحل.

‎إضافة تعليق

يمكنك ايضا ان تقرأ

افتتاح أشغال المجلس الوطني لحزب البام في غياب رئيسته المنصوري.( صور)

مراكش/ كلامكم افتتحت أشغال الدورة الإستثنائية،للمجلس الوطني لحزب