شكيب بنموسى وزير التعليم امام القضاء (هااعلاش)

0 140

محمد خالد

 

في تطور متسارع للأحداث والتداعيات التي خلفها قرار شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، والقاضي باعتماد الانتقاء،وحصر السن في 30 سنة،كحد اقصى للترشح والمشاركة في مباراة ولوج الوظيف بقطاع التعليم بالمغرب،رفعت شبيبة التقدم والاشتراكية، اليوم الأربعاء، دعوى قضائية،لدى المحكمة الإدارية بالدارالبيضاء، ضد وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، للمطالبة بإسقاط الشروط، التي فرضها شكيب بنموسى، لاجتياز مباريات أطر الأكاديميات، وفي مقدمتها تحديد سن المباراة في 30 سنة.
وفي هذا السياق ، قال يونس سراج، الكاتب العام لشبيبة التقدم والاشتراكية،في تصريح اعلامي، أن المنظمة الشبابية،لحزب التقدم والاستراكية، طالبت بتأجيل مباراة التعليم، كخطوة أولى، قبل البت في مدى قانونية القرار، الذي اتخذه الوزير بنموسى.معللا لوجوء الشبيبة التقدمية،للقضاء الاداري،الى،كون قرارالوزير بنموسى لا يحترم الدستور، ومخالف لقانون الوظيفة العمومية، الذي ينص على 45سنة،كحد اقصى للترشح للمباريات، والنظام الأساسي لأطر الأكاديميات، الذي يتضمن إشارة إلى نفس السن،
وارتباطا بذات الموضوع اعتبرت المنظمة المذكورة،هذه الشروط لا قانونية، ولا دستورية،وسيكون الفيصل فيها امام القضاء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.