حسب مصدرمن المجلس الجهوي للسياحة: افتتاح فندق رولاندو بمراكش سيكون بالتدريج وعبر مراحل.

0 240

سمية العابر

تناقلت العديد من وسائل الإعلام الوطنية،والاسبانيةا،لورقية والالكترونية والسمعية،اخبارا مفادها،ان النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم نادي مانشستر يونايتد لكرة القدم، يستعد لزيارة المغرب، من جديد، مرفوقا بصديقته الإسبانية جورجينا رودريغيز، من أجل افتتاح فندقه الفخم بمدينةمراكش الذي يحمل اسم CR7.PESTANA،دون تحديد التاريخ الفعلي لهذه الزيارة،حيث تضاربت الاخبارمابين نهاية شهر أكتوبر الحالي، أو في نهاية شهر نونبر المقبل، استنادا لما ذكرته بعض المنابر الإعلامية الإسبانية.
الى ذلك افاد مصدر مطلع بالمجلس الجهوي للسياحة مراكش- آسفي ،إلى أنه لا يوجدقرار رسمي حول افتتاح فندق رونالدو بالمدينة الحمراء،لحد الساعة،مرجحاان يكون الافتتاح بالتدريج (soft opening)، اعتبارا من عشرين أكتوبر الجاري، بينما يرجح أن يكون الافتتاح الرسمي في منتصف نونبر القادم.
وبالمقابل علمت الجريدةمن مصادر آخرى مهتمة بالشان السياحي ، بأن عمليةانتقاء المرشحين من المهنيين،المقترحين،للعمل بالفندق انتهت مؤخرا.مع العلم
بانه كان من المفترض افتتاح الفندق السنة المنصرمة، غير أن صاحب المشروع،فضل تأجيل افتتاحه أكثر من مرة، بسبب التزاماته الرياضية، وأيضا بسبب الإجراءات الاحترازية والبروتوكولية،المطبقة بمراكش والمغرب،بفعل جائحة الفيروس التاجي المستجد كوفيد 19.
ويذكر أن الفندق المذكور الذي يقع في قلب حدائق المنارة، على بعد أمتار قليلة من شارع محمد السادس، بلغت تكلفة انجازه أزيد من 430 مليون درهم،فيماتبلغ مساحته 20000 متر مربع،تضم طاقته الاستيعابية 174 غرفة،فيما قدرت مصادر مهتمة بالتسويق والماركوتينج السياحي والتجاري، تكلفة المبيت في الواحدة منها حوالي 200 أورو في اللية الواحدة،كمايضم الفندق مركزا تجاريا،يحتوي على ماركات عالمية في العطور والسيارات والملابس وغيرها المنتوجات السياحية،والازياء العالمية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.