جريمة بشعة ثانية تهز مدينة سلا

0 131

 

 اهتزت مدينة سلا بحر هذا الاسبوع  على وقع جريمة بشعة أخرى كانت ضحيتها سيدة ستينية تم ذبحها بمقص والتمثيل بجثتها، والتخلص منها بمحيط طريق بدوار بني برور، بجماعة السهول.

وحسب ما أوردته يومية الصباح في عددها ليومه الخميس 25 فبراير الجاري، فقد تم العثور بمحيط طريق بدوار بني برور، بجماعة السهول صباح يوم الثلاثاء المنصرم، على جثمان سيدة في الستينيات من عمرها، وقد بتر ثلاثة من أصابعها وفقئت عينيها.

وأوضحت اليومية نفسها أن الأبحاث الأولية بينت أن الضحية، غير متزوجة، كانت في زيارة لإمرأة بجماعة السهول، وأثناء عودتها اعترض سبيلها الموقوف وباغتها بمقص فأسقطها أرضا وذبحها بواسطته، كما قطع شعيرات من رأسها ثم طعنها في الظهر وبعدما أحكم سيطرته عليها بتر ثلاثة من أصابعها وفقأ عينيها ثم حاول التواري عن الأنظار.

وأضافت أن قد تم حجزت عناصر التدخل المقص الذي كان به آثار دماء وشعر الهالكة، واقتادت الموقوف إلى مقر التحقيق بالعرجات، وقبل أن يتبين أنه يعاني مرضا نفسيا، وكان يتناول الدواء في الآونة الأخيرة، وبعدها أمر ممثل النيابة العامة بتعميق البحث معه للتأكد من مدى توفره على سلامة الإدراك.

والإشارة فإن هذه الجريمة، تأتي مباشرة  بعد أيام على فك خيوط ما باث يعرف بمذبحة سلا والتي راح ضحيتها 6 أفراد من عائلة واحدة.

عن الصباح

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.