بالفيديو. القيادة الاستقلالية بالحوز تنقب على نخب سياسية، قادرة على تنزيل النموذج التنموي الجديد على أرض الواقع.

0 411

المراسل

في توجه جديد،في تاريخ الادبيات السياسية للاحزاب الوطنية ببلادنا،انخرطت قيادة حزب الاستقلال،برئاسة وتوجيه من نزار بركة الامين العام للحزب،والخبير الوطني في شؤون المال والاقتصاد، والتنمية المستدامة،في تبني استراتيجية جديدة،لم نالفها في الخطابات السياسية، والتجارب الحزبية الحالية والسابقة،وهي الاستراتيجية التي تقوم ،على عدم منح التزكيات الحزبية،الا للنخب السياسية المتعلمة والكفأة،والتي تتمتع بسمعة وسلوك سوي،بعيدا عن كل شبهات تبذير المال العام،وسوء التدبير،وهي المواصفات التي سطرتها اللجنة الوطنية للانتخابات التابعة لحزب الميزان.

 

وفي هذا السياق نظمت مفتشية حزب الاستقلال بمنطقة أمزميز باقليم الحوز،يوم امس الثلاثاء لقاءا تواصليا وتشاوريا مع مناضلي ومناضلات الحزب،حضرته فعاليات جمعوية،ووجوه جديدة من شباب ونساء المنطقة،الى جانب منتخبين ومنتخبات ينتمون،لازيد من 20جماعة قروية،بدائرة أمزميز ومنطقةاولاد امطاع باقليم الحوز.

 

اللقاء التواصلي والتحسيسي للحزب، والذي حضرته قيادة الحزب بالاقليم،في مقدمتها محمد بنهلال مفتش الحزب،وناصر ايخيش نائب المفتش والكاتب الاقليمي للاتحاد العام للشغالين بالمغرب، وعضو المجلس الوطني للحزب،فضلا عن عبد الله ايت بابو الكاتب الإقليمي للحزب،القى خلاله محمد ادموسى برلماني الإقليم وعضو المجلس الوطني لحزب الاستقلال،كلمة تاطيرية وتوجيهية،ركز من خلالها على المعايير الكمية والنوعية الواجب توفرها،في كل مرشح اومرشحة مقترحين،لخوض الانتخابات الجماعية والجهوية والمهنية باسم الحزب،وفي مقدمتها،الكفاءة،والاستقامة، والنزاهة، ونظافة اليد، وخدمة الصالح العام، بعيدا كل البعد عن أية شبهة أخلاقية، أومتابعة قضائية في قضايا تتعلق بتبديد المال العام،أوتبذيره،أو سوء التدبير والتسيير، للشأن المحلي أو للمرفق العام ببلادنا،

وفيما يلي الكلمة الكاملة للاستاذ ادموسى عبر الفيديو التالي:

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.