العثور على قنبلة ضخمة يستنفر فرق المتفجرات بالحامية العسكرية بنجرير

0 314

 

عرف اقليم قلعة السراغنة حالة استنفار ، نهاية الاسبوع الماضي ، بعد أن عثر مواطنون بالقرب من دوار العزابلة التابع للجماعة القروية سيدي الحطاب بدائرة القلعة على قنبلة قديمة من الحجم المتوسط ، قدرت مصادر عليمة وزنها بحوالي 150 كيلوغرام .

وقد حل بدوار العزابة التابع للجماعة القروية سيدي الحطاب، فريق من التقنيين المتخصصين في تفجير القنابل من الحامية العسكرية لبن جرير، بحضور رئيس دائرة بني عامر وقائد الملحقة ورئيس الجماعة وعناصر الدرك الملكي بالمنطقة، قصد حمل القنبلة التي تم العثور عليها، مساء يوم اول امس الثلاثاء، من قبل مواطن كان يود بيعها لتاجر متلاشيات.

وذكر مصدر محلي، ان عناصر الفريق قاموا باتخاذ جميع الاحتياطات الاستباقية لحمل القنبلة التي يبلغ طولها متر و48 سنتيم وتزن 150 كيلوغرام، الى مكان تفجيرها.

وقال المصدر ذاته انه يرجح ان تكون القنبلة قد القت بها طائرات الاستعمار الفرنسي او الاسباني في عشرينيات القرن الماضي.
وكان حادث العثور على القنبلة خلف استنفارا امنيا حيث انتقل الى مكان تواجدها عناصر الدرك الملكي لمركز كازيط ورجال السلطة المحلية، بعد اخبارهم من طرف احمد البوعزاوي رئيس الجماعة القروية لسيدي الحطاب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.