الباكوري ، الشعيبي والمنصوري وصنديل في مواجهة نرجس بدائرة الموت بالرحامنة.

0 627

خاص/ كلامكم/ ببنجرير

علمت الجريدة ان الدائرة التشريعية الرحامنة،والتي تضم ثلاثة مقاعد برلمانية،ستستقطب انظار الراي العام الوطني والجهوي،المهتم بالشان الانتخابي،بالنظر الى رمزيتها السياسية والجغرافية بجهة مراكش اسفي، واحتدام الصراع الانتخابي بين أحزاب وطنية وازنة، وبين مرشحين كانوا الى الامس القريب رفاقا داخل البيت الحزبي الواحد قبل أن تفرق بينهم سبل السياسة وهوس الانتخابات.

وفي هذا السياق علمنا بان حزب الحركة الشعبية قد منح التزكية الحزبية لمحمد الشعيبى،احد قدماء الحركيين بالمنطقة،والذي سبق له ان دبر الشان المحلي بمدينة بنجرير،ومثل ساكنتها داخل قبة البرلمان،قبل ان يحل تراكتور البام بالمنطقة، ويحرث تضاريسها الجغرافية،مما مكنه من حصد المقاعد البرلمانية الثلاث المخصصة للاقليم،خلال الاستحقاقات ما قبل الاخيرة.

 

وفي نفس السياق يستعد حزب الاستقلال للنزول بثقله السياسي ،بمنطقة الرحامنة،بعدما حصل اجماع قيادته على تزكية احد رجال الاعمال،سليل قبائل المناصرة،الأستاذ عبد الحليم المنصوري،فيما حسم حزب التجمع الوطني للاحرار أمره باكرا، بعدما منح التزكية لمنسقه المحلي واحد أبناء المنطقة عبد اللطيف صنديل،الذي يبدو انه سيدخل هذا النزال الانتخابي بدائرة الموت الرحامنة، معززا بدعم ومساندة عائلة العيادي ذات الصيت الواسع لدى قبائل الرحامنة.
وارتباطا بالشان الانتخابي بمنطقة الرحامنة،لم تستبعد مصادرنا،ان يحمى وطيس المعركة الانتخابية بدخول السياسي المخضرم، والأمين الجهوي لحزب الاصالة والمعاصرة عبد السلام الباكوري،لحلبة الصراع الانتخابي،حيث تفيد كل المؤشرات المتوفرة،بان اللجنة الوطنية للانتخابات لحزب البام،تستعد لعقد اجتماع،الاسبوع المقبل، بمدينة مراكش،من اجل الحسم في اسماء مرشحي ومرشحات الحزب بالجهة،وضمنها دائرة الرحامنة.

 

الى ذلك يتابع المهتمون بالشان السياسي والانتخابي بجهة مراكش،ما وصفوه ب(الصمت المريب)لقيادة حزب العدالة والتنمية ،التي التزمت الصمت،ولم تكشف رسميا،ولحد الساعة عن اسم مرشح المصباح لاقتراع ثامن شتنبر،الخاص بمجلس النواب،خاصة بعد تاكيد خبر نزول حميد نرجس،المفاجئ،مترجلا من التراكتور،وحاملا وردة ادريس لشكر،وهو ماسيجعل من اقليم الرحامنة،توصف حسب الملاحظين ب (دائرة الموت)بلغة الادبيات السياسية الوطنية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.