فاطمة الإفريقي تبدع و ترد على ” العاشقين للجنس” بمقال خطير.. هلْوسات ذَكرٍ متعدِّد.

سجلن للتاريخ بأنني كنت مواطنا صالحا، وبأنِّي جاهدت في سبيل النساء بفحولتي، وبأنني لم أفرط في شبر أو ساق أو شفة من جغرافيا الجسد الأنثوي.. فهل تُنكرن؟ سَجِّلْن .. أنا ذكَرٌ، ونسائي ثلاث، ورابعتُهن سأدخل بها بعد الصيف إذا بلغت الحيض.. فهل تغضبن؟ لي عشرة أبناء لا أذكر أسماءهم، وخمس بنات زوجتهن قبل بلوغهن الشهادة […]