البرلماني أنجار يسائل وزير الصحة عن الأسباب الكامنة وراء إغلاق المستوصف المحلي بجماعة مولاي إبراهيم

0 156

ساءل إيدار انجار البرلماني بإقليم الحوز عن حزب التجمع الوطني للاحرار، وزير الصحة عن الأسباب الكامنة وراء إغلاق المستوصف المحلي بجماعة مولاي إبراهيم.

و في سؤال كتابي وجهه أنجار، يوم الأربعاء 28 أكتوبر الجاري، أشار إلى أن “ساكنة الجماعة القروية مولاي إبراهيم بإقليم الحوز استبشرت خيرا بفتح المستوصف المحلي الذي شكل أملا كبيرا لساكنة تتجاوز 12000 نسمة، من اجل الاستشفاء دون معاناة التنقل”. مضيفا: “إلا أنه بعد مرور وقت قصير تم إغلاقه بعد غياب للطبيبة منذ شهر دجنبر 2019، الشيء الذي أعاد معاناة الساكنة في مجال الاستشفاء إلى نقطة الصفر و خلف إحتقانا و إستنكارا لدى الساكنة المحلية”.

و ساءل انجار في مراسلته وزير الصحة “عن التدابير المستعجلة لغعادة فتح مستوصف مولاي إبراهيم، و تمكينه من الموارد البشرية و التجهيزات خصوصا في ظل هاته الظرفية الوبائية الصعبة التي نعيشها”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.