الايحاءات البورنوغرافية في الأغنية الشعبية المغربية

0 450

سعيد بركة

الحديث عن الايحاءات البورنوغرافية في الاغنية الشعبية المغربية لا ينسينا ولن ينسينا الاغاني الشعبية الراقية الراءدة التي تناقلتها الالسن وتغنت بها الاجيال بايقاعات مختلفة والتي تجاوز صداها و مداها الحدود الوطنية

اغنية خربوشة التي من خلالها تصدت المناضلة خربوشة وتسمى ايضا(حادة الزيدية،خويدة،لكريدة و زروالة)لبطش،طغيان وجبروت القاءد عيسى بن عمر بنواحي عبدة نهاية القرن 19,هده الاغنية التي اعادت غناءها الشابة الدكالية سكينة حفصي بحلة و ايقاع جديدين.
مقطع من اغنية خربوشة
واخايتي عليك اليام
ليام اليام
ايام القهرة و الظلام
وفينك اعويسة
فين الشان و المرشان؟
شحال غيرتي من اعباد
شحال صفطي من اسياد
بلا شفقة بلا تخمام.

اغنية ميلودة بنت ادريس
تحكي هده الاغنية قصة امراة خاءنة في فترة الستينات،بحيث تركت ابنها. يعيد في الغابة لتستمتع بخليلها،حين عودتها وجدت الدءاب قد افترسته،فتم اعتقالها.
ثم اداء هده المقطوعة من طرف مجموعة من المغنيين من بينهم الشيخة الريمتي،بوشعيب البيضاوي،بوثلجة بلقاسم ثم اعادت غناءها مجموعة ولاد البوعزاوي في حلة جديدة .
ميلودة بنت اختي
اش هاد شي درتي
مني اعماك الله
خلي الدري لباه
ميلودة بنت ادريس
اداوها لباليس.

الايحاءات الشاعرية والحميمية من خلال اغنية للا فاطمة و هاكا ماما
للا فاطمة اغنية كتب كلماتها المؤلف احمد جبران تيمنا بزوجته التي تحمل نفس المضمون.
مضمون يسمو بالمراة الحبيبة الزوجة و بالفن الغزلي الراقي الدي كان يعلو بشان المراة و الدفع بها الى قمة المجد الاجتماعي.
الاغنية تم اداؤها بعد صاحبها احمد جبران كل من حميد الزهير ببصمته الخاصة و المغنية اليهودية المغربية ريموند البيضاوية داخل و خارج المغرب و الشابة الامريكية (jennifer grout)التي ادت الاغنية وبتجاوب قطيع النظير داخل احدى المؤسسات التاديبية بكندا.
للا فاطمة عار ربي غير كليمة.
قلت لك اصباح الخير و ما ردتيش عليا.
ممكن مشغولة بالغير ما خممتيشي فيا.
انا مزاوك فيك قولي لي غير كليمة.
بردي ناري اللي شاعلة ديما….

هاكا ماما اعطي لماما اغنية من الثراث اليهودي المغربي،تحكي قصة شاب مسلم وسيم يشتغل بالتجارة،اثناء سفره وقع في حب فتاة جميلة يهودية،فابتدات معاناته مع عواءق التقاليد و العادات،العراف و الانتماء العقاءدي.
اول من تغنت بهده الاغنية هي المغربية اليهودية زهرة الفاسية،وبعدها كانت هده الاغنية جزء من مسرحية الحراز الشهيرة ،ف بطبول ،اسماء لمنور و اخيرا فيصل عزيز واليهودية المغربية نيتا الخيام.
للا ماما
الى اعصينا وحنا لله تايبين.
الزين الزين ما نفوتو
وخا نموت بلحديد
وتكون السلسلة عليا
والرسما احديد.

خربوشة،ميلودة بنت ادريس،للافاطمة و هاكا ماما اغني كتب لها الاستمرارية و الدوام بايقاعات و اشخاص مختلفين دون المساس بالمضمون و المحتوى الدي ظل و سيظل مصدر دوامها و استمراريتها,منها ماهو سياسي،ماهو انساني و ما هو ثراثي..
ارتايث ان استخدم الايحاءات البورنوغرافية كعنوان بدل الايحاءات الجنسية او الاغنية شعبية الجريءة لانهما لا يفييان بالمطلوب ولا يجسدان مضمون هده الاغاني و محتواها الدي يبقى بعيدا وخاليا من اي قيمة فنية و جمالية،لتبقى مجرد سيناريوهات بورنو بالصوت دون الصورة و بالتالي لا يمكن للدارس او المهتم الاشتغال على تيمة الجنس من خلال هده الاغاني،لكن تبقى لهده الاغاني زمكنتها،عشاقها و مطربيها فردى ومجموعات

الحاجة الحمدوية من خلال اغنيتها بالحسن باشوية التي عرفت انتشارا واسع في فترة السبعينات،تضعنا امام سيناريو بورنو لفظي لعملية جنسية نستنتج انها خارج مؤسسة الزواج بين فتاة عدراء وعشيقها الثي تناشده ان يختفظ لها بعدريتها(العدرية ليست مقياس لعدم الممارسة الجنسية ،او العفة)
بالحسن بشويا
يمشي ويجي بشويا(اشارة للقضيب).
رانا عزبة لوالديا
يمشي و يجي وبشويا
اح..اح بشوية(تعبير على النشوة الجنسية).

المغني الشعبي حجيب من احدى اغانيه البورنوغرافية يصور للمستمع عملية انتصاب القضيب قبل الممارسة الجنسية
راه ساير اكبر
ولا فيه اشبر
غادي و يضبر
بالاضافة الى مجموعة من الاغاني البورنوغرافية الاكثر جرءة والثي يصعب نشرها ،ويمكنكم الرجوع اليها عبر يوتوب.

مجموعة تكادة كان لها نصيب من الاغنية البورنوغرافية من خلال اغنيتهم شتو حبى حيث تصور لنا لفظيا ماسي و مغامرات مجموعة من الشباب عانت الامرين من المحرم،المنع،المطارة،الفضيحة و العار.
شفتو حبى
شفت عينو عين لعقل
شفتو حبى شتو ادخل
هي هربت هو احصل.

كما نجد ايحاءات بورنو غرافية بكتافة ومباشرة في اغاني العونيات.
لحلاوة فين كاينة
لحلاوة ماشي هنا
لحلاوة كاينة لهيه
لحلاوة تحت لحزام
حك و جر و يالعور
حك ابو شعكاكا
حك و جر جاني دابا.
اشارات مباشرة و واضحة
.فلحلاوة تعني النشوة
.تحت لحزام مكان الاعضاء التناسلية ومصدر النشوة الجنسية.
.حك ا جر المقصود هنا عملية الايلاج.
اما العور و بوشكاكا في اشارة الى القضيب ،اما جاني دابة فهي الوصول الى الدروة الجنسية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.