منشطو التعليم الأولي والتربية غير النظامية،بين مطرقة الهشاشة وسندان أكاديمية مراكش

0 207

سمية العابر

 في الوقت الذي شرعت خلاله الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش آسفي، في تحويل المستحقات المالية الخاصة بتعويضات الأساتذة المتدربين بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين والفروع الإقليمية التابعة له فوج 2020، إلى حساباتهم البنكية. 

و نوهت في بلاغ لها، بالمجهودات التي بذلها كافة المتدخلين لإنجاح هذه السنة التكوينية، متمنية لكافة الأستاذات والأساتذة المتدربين، كامل التوفيق في مشوارهم التكويني والمهني.(في هذا الوقت).لم تهتم بباقي شركاء الوزارة.الذين يرتبطون باتفاقيات للشراكة معها خاصة في مجال النهوض بالتعليم الأولي والتربية غير النظامية.
وفي هذا السياق عبر بعض رؤساء الجمعيات النشيطة في هذا المجال.عن تذمرهم وغضبهم إزاء ما وصفوه ب(الحكرة)التي طالت جميع الجمعيات المهتمة بالتعليم الأولي والتربية غير النظامية،على صعيد جهة مراكش اسفي ،اثر عدم التأشيرة عن الشطر الثاني من الدعم المالي المخصص لهذه الجمعيات ،برسم السنة المالية الجارية،لحد اليوم،على الرغم من انتهاء الموسم الدراسي،
وبحسب ذات المصادر،فجميع هذه الجمعيات المرتبطة قانونيا باتفاقيات للشراكة،ودفاتر للتحملات،مؤشر عليها مركزيا وجهويا،تعيش في وضعية مالية هشة،ولايمكن لها الوفاء بالتزاماتها التربوية والتنشيطية،في غياب الدعم المالي المخصص لها من طرف الوزارة الوصية على القطاع،وذلك لارتباطها بالتزامات مالية شهرية مستحقة ،للمربين والمربيات والأطر المساعدة،وغيرها،مما يستدعي حسب هذه المصادر،من المصالح المعنية بالأكاديمية الحهوية،للتربية والتكوين بجهة مراكش اسفي،الوفاء بالتزاماتها في الموعد الزمني المحدد،المنصوص عليه في اتفاقيات الشراكة ودفاتر التحملات المؤطرة لهذه العملية،تماشيا مع روح وفلسفة المشروع الملكي للتربية الدامجة ،والفرصة الثانية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.