مصحة الضمان الاجتماعي بتاركة بمراكش بدون مداومة طبية بمصلحة المستعجلات.

0 101

محمد الشيشاوي

في الوقت الذي تجندت خلاله مختلف المستشفيات العمومية،المدنية والعسكرية، والمصحات الخصوصية .بمدينة مراكش ،وعلى الصعيد الوطني،لتقديم مختلف الخدمات الطبية والتدخلات الاستشفائية والاستعجالية،في زمن جائحة كوفيد 19.الذي خيم بتداعياته السلبية على مختلف مناحي الحياةالاجتماعية واللاقتصادية ، والصحية ايضا.(في هذاالوقت)تأبى بعض المؤسسات الصحية بمدينة مراكش ،أن تسير ضد التيار،والحديث هنا يهم مصحة الضمان الاجتماعي بتاركة بمدينة مراكش،والتي عاشت أمس الاثنين على ايقاع،موجة من الاستياء والغضب داخل اوساط المرضى والمرتفقين ، بسبب غياب طبيب مسؤول بمصلحة المستعجلات.
وبحسب تصريحات أحد أقرباء مريضة بالقلب، فقد توجهت هذه الأخيرة ، نحو المصحة المذكورة أمس الاثنين ، من أجل اخضاعها لفحص طبي مستعجل ،بحكم تدهور حالتها الصحية، قبل أن تفاجأ بأبواب مصلحة المستعجلات موصدة في وجهها،وخالية من أي اطار طبي مداوم، سوى رجل للأمن الخاص ،الذي كان ينفذ أوامر المسؤولين بعدم السماح لأي مريض بولوج المصلحة لأسباب غير مقنعة.
وبحسب مصدرنا فقد اضطرت أسرة المريضة المذكورة إلى نقل هذه الأخيرة عبرسيارة الاسعاف إلى المستشفى الجامعي محمد6 بالمدينة ،وسط اجواء من الاستياء وسخط الأسرة ومرتفقي المصحة المذكورة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.