تنامي عمليات السرقة يخلف استياء في سيدي عبد الله غياث نواحي مراكش

0 688

مقدام عبد الهادي

تسود حالة من الاستياء وسط ساكنة جماعة سيدي عبد الله غياث، التابعة ترابيا لعمالة الحوز، عقب توالي حالات السرقة  التي طالت عددا من المنازل والممتلكات بالمنطقة، بالتزامن مع الحظر الصحي الذي فرضته جائحة فيروس كورونا.

مصادر محلية قالت لكلامكم، إن المنطقة تعرف تنفيذ عمليات سرقة بين الفينة والأخرى من طرف أشخاص مجهولين، مستحضرة في هذا السياق عملية سطو طالت الأسلاك النحاسية وممتلكات بعض المواطنين قطع الطريق عن البعض الأخر.

وأضافت المصادر ذاتها أن تعاطي مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي سيدي عبد الله غياث ظل دون مستوى التطلعات، إذ اكتفت بتفعيل جولات روتينية بالمنطقة في كشف مقترفي الجريمة.

ويطالب السكان المصالح الأمنية والجهات المختصة بالتعامل بجدية مع الموضوع  للحد من الظاهرة المتنامية وتوقيف الجناة.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.