العشرات من سكان منطقة الصهريج دائرة العطاوية يحتجون بسبب وفاة مواطن أمام مقر القيادة

0 1٬683

المراسل

احتج العشرات من سكان منطقة الصهريج،دائرة العطاوية باقليم قلعة السراغنة  على وفاة مواطن يبلغ من العمر حوالي 40 سنة .
وبحسب مصادر جريدة “كلامكم” فالهالك المدعو قيد حياته العطار الحسين وافته المنية اليوم الأحد ، امام مقر قيادة الصهريج بالعطاوية،  حيث ظل مرابطا هناك طيلة اليوم، نظرا لأنه لم  يتوصل بالدعم المخصص للفقراء،  ليسقط  ميتا.
وفي هذا الصدد رفض  المكتب المحلي للجمعية المغربية لحقوق الانسان بالعطاوية تاملالت، رفضا قاطعا طريقة تدبير هذه الجائحة عند بعض المسؤولين خصوصا بمنطقة الصهريج (سلطات ومنتخبين)  للحط من كرامة المواطنات والمواطنين والتمييز بينهم تحت اية ذريعة.
وأدان الفرع وبشدة طريقة تدبير الجائحة من طرف القائمين عليها (سلطات ومنتخبين)، مستنكرة تأخير استفادة العالم القروي من الدعم والمساعدة  على غرار المدن وهوامشها ، مطالبا الجهات المسؤولة التدخل  لحماية المواطنين وعدم حرمانهم من أي استغلال  اوتسييس بشع لعملية توزيع القفف .
وللاشارة فقد  سجل مواطنون من المنطقة المذكورة،محاولة ايصال  ثلاثة قفف من الدعم لمنزل الهالك، مباشرة  بعد الوفاة للتغطية على الحدث، وقد تم  توقيف “سطافيت”  من طرف  شباب المنطقة ومنعوها من الوصول لمنزل الضحية .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.