وفاة عالم نووي مصري في إحدى الفنادق المصنفة بمراكش في ظروف غامضة

0 256

سمية العابر

أمرت النيابة العامة بمراكش، اليوم الجمعة، بتشريح جثة عالم مصري تُوفي في ظروف غامضة خلال إقامته في أحد الفنادق المصنفة في المنطقة السياحية أكدال.

ويُدعى العالم المصري الراحل أبوبكر عبد المنعم رمضان، وهو رئيس الشبكة القومية للمرصد الإشعاعي بهيئة الرقابة النووية والإشعاعية المصرية، وقد تُوفي، أمس الأول الأربعاء، داخل مصحة خاصة، نُقل إليها إثر إصابته بعارض صحي طارئ داخل غرفته في الفندق.

وكان العالم النووي في عقده السادس، وقدِم إلى المغرب لحضور مؤتمر عربي حول الطاقة.

وستقوم أسرة الراحل بنقل جثمانه إلى مصر، بعد إجراء عملية التشريح لتحديد أسباب الوفاة.

وقد باشرت مصالح الأمن تحرياتها وتحقيقاتها بخصوص الوفاة الغامضة، في انتظار صدور تقرير الطب الشرعي.

Loading...